اغلاق
آخر تحديث: 2017/3/23 الساعة 21:12 (مكة المكرمة) الموافق 1438/6/25 هـ

انضم إلينا

إن هذا الحذاء، مثلما أبلته الخُطى والطُرُق والسنون، أبلاه الفلاسفة تشريحًا وتفكيكًا وقراءة حتى كفَّ عن أنّ يكون مُجرد حذاء، لقد أصبح مُحملا بثقل العديد مِن الأسئلة الفلسفيّة والقضايا الوجودية

تقارير متصدرة