هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

انضم إلينا
اغلاق
تعرّف على أبرز المسلسلات العالمية في ديسمبر

تعرّف على أبرز المسلسلات العالمية في ديسمبر

فريق التحرير

مجموعة محررين
  • ض
  • ض

كان عام 2017 متخما بالأعمال التلفزيونية التي تُعرض لأول مرّة، إضافة إلى تلك التي عادت بمواسم جديدة مثل مسلسل "أشياء غريبة" (Stranger Things) الذي أتى، على غير المتوقع، مخيبا لآمال الكثيرين في موسمه الثاني كما تداول عدد من المهتمين على مواقع التواصل الاجتماعي.

    

أما المسلسل الجماهيري الأكثر شعبية في العالم "صراع العروش" (Game of Thrones) فقد حظي بمتابعة لم يسبق لها مثيل في تاريخ المسلسلات التلفزيونية بحسب ما أوردته بعض المنصات الإعلامية، لكنّ أعمالا أخرى صدرت ولاقت رواجا كبيرا وامتدحها المتابعون مثل "حكاية أَمَة" (The Handmaid's Tale) و"توين بيكس: العودة" (Twin Peaks: The Return) المسلسل التسعيني الشهير للمخرج الأميركي ديفيد لينش والذي عاد هذا العام بصبغة جديدة، بينما قدّم المخرج ديفيد فينشر مسلسل "مايندهنتر" (Mindhunter) الذي يحكي قصّة عدد من القتلة المتسلسلين في الولايات المتحدة الأميركية.

   

شهد هذا العام أيضا عرض الجزء الأخير من مسلسل "هاوس أوف كاردز" (House of Cards) يظهر فيه الممثل الأميركي كيفن سبيسي بعد طرده من العمل إثر فضائح التحرش الجنسي التي يواجهها، وبذلك فقد تم الإعلان عن استكمال العمل مع ممثل بديل. أمّا مسلسل "أوزارك" (Ozark) الذي عُرضت الحلقة الأولى منه 21 (يوليو/تموز) الماضي فلاقى مقارنات جمعته مع مسلسل "بريكنغ باد" (Breaking Bad) الشهير، ومع ذلك فقد اختلف المتابعون حول أهميته.(1)

    

وعلى الرغم من وجود العديد من الأعمال التلفزيونية الأخرى في مختلف التصنيفات الدرامية فإن نهاية العام تحمل الكثير من المفاجآت التلفزيونية، إذ سنشهد أعمالا تُعرض للمرة الأولى وأخرى تعود بمواسم جديدة في الشهر الأخير من هذه السنة التي قاربت في عدد برامجها التلفزيونية رقما غير مسبوق يُقدّر بنحو 500 مسلسل تلفزيوني.(2)

         

مُظلم (Dark)

       

 يعتبر هذا المسلسل باكورة الأعمال الألمانية التي تقوم شركة نتفليكس بإنتاجها. بدأ عرضه بتاريخ 1 (ديسمبر/كانون الأول)، تبدو القصة مألوفة إلى حدّ ما حين نتحدث عن ثيمة يتم التعامل معها أميركيا بشكل مستمر وهي وقوع حدث ما يؤثر على كل الأحداث التي تليه، ولكن المميز به هذه المرّة أنه يقع ضمن بيئة أوروبية خالصة.

    

في هذا المسلسل يختفي طفلان فجأة في واحدة من البلدات الألمانية، وفي سبيل اكتشاف الغموض الذي يحف قضيتهما ومواجهة مخاوف باتت متزايدة بين أبناء البلدة يبدأ كلّ منهم بإبراز وجه آخر لم يعتد عليه، بكل بساطة فإن هذا الحادث المأساوي يساعد الجميع على إبراز أسوأ ما فيهم.

           

سقوط الفارس (Knightfall)

        

عمل تاريخي جديد من قناة "التاريخ" (History) ومن بطولة الإنجليزي توم كولن يأتي في عشر حلقات ويتحدث عن أكثر الأنظمة العسكرية غموضا وثراء في أوروبا فترة العصور الوسطى وهم فرسان الهيكل. بدأ عرضه بتاريخ 6 (ديسمبر/كانون الأول).

      

هؤلاء الفرسان مكلّفون بحماية الآثار المسيحية المهمة والأكثر قدسية مثل "الكأس المقدسة" والتي تعتبر أكثرها أهميّة وقدرة على إحداث تغيير في العالم لمن يمتلكها. يدخل "سقوط الفارس" في العالم السفلي لهذه الجماعة من عملياتهم السرية في الأرض المقدسة إلى العلاقة المتوترة مع ملك فرنسا، وهي من الأمور التي تُعرض للدراما لأول مرة.

            

التاج (The Crown)

       

بدأ عرضه بتاريخ 8 (ديسمبر/كانون الأول)، يعتبر واحدا من أهم المسلسلات المنتظرة هذا العام بموسمه الثاني الذي تقدمه شبكة نتفليكس الترفيهية، فبعد موسم أوّل ناجح اقتنص أهم جوائز الموسم، يعود المسلسل الإنجليزي بموسم جديد يُركّز هذه المرة على الأمير فيليب والأمير تشارلز من العائلة الملكية الحاكمة في المملكة المتحدة.(3)

     

ويحاكي العمل المتاعب التي واجهتها الملكة إليزابيث منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية وحتى اليوم ضمن صراعات كادت أن تعصف بمصير البلاد أكثر من مرّة، وخلال فترة حرجة من تاريخ المملكة تحوّلت فيه من إمبراطورية لا تغيب عنها الشمس إلى دولة تتقلبها الانقسامات. لا تغيب علاقات الملكة العاطفية ومعاركها السياسية وطُرق صنعها القرار في أي حلقة من المسلسل الذي ضمن وجود واحد من أكثر التجسيدات العبقرية لشخصيّة رئيس الوزراء البريطاني الراحل ونستون تشرشل.

          

مرارة (Wormwood)

         

مسلسل جديد من شبكة نتفليكس الترفيهية يقوم بإخراجه الأميركي الحائز على الأوسكار إيرول موريس المعروف بأفلامه الوثائقية، وهذه المرة ورغم تغييره للوسيط (من الأفلام إلى المسلسلات) ولكن موريس فضّل الإبقاء على شكله المفضل في الإخراج وهو الإخراج الوثائقي، كما يعتبر المسلسل سيرة ذاتية في الوقت نفسه. بدأ عرضه بتاريخ 15 (ديسمبر/كانون الأول).

       

أحد الرجال قرر خوض رحلة صعبة للبحث عن الحقيقة وراء موت والده، وأثناء ذلك يبدأ باكتشاف عدد من الأسرار المظلمة. علاقة أب راحل بابنه المكلوم يعرضها موريس بكثير من اللقطات الأرشيفية والمشاهد التمثيلية المتقنة.

              

جين كلود فان جونسون (Jean-Claude Van Johnson)

         

ماذا لو أخبرك أحدهم بأن فاندام، بطل أفلام الأكشن الشهير، هو في الحقيقة عميل سرّي؟ وأن كافة أعماله السينمائية كانت مجرّد واجهة للتغطية على أفعاله السوداء. حسنا، يبدو أن هذا المسلسل الذي تقدّمه شبكة أمازون يتمحور حول هذه الفكرة. (بدأ عرضه بتاريخ 15 (ديسمبر/كانون الأول). هذا العمل خليط من الإثارة والكوميديا، إذ نرى فيه فاندام يجسد شخصيته بنفسه، يتورط في علاقة عاطفية ويقع في مشكلة كبرى مع أكثر أعدائه شراسة وهي مافيا تجارة المخدرات البلغاريّة.(4)

         

أمّا عن المسلسلات التي بدأ عرضها في (نوفمبر/تشرين الثاني) ولكن حلقاتها ستستمر بالصدور خلال شهر (ديسمبر/كانون الأول) فسوف يكون "الطبيب الجيد" (The Good Doctor) أبرزها، حيث استطاع جذب انتباه المراهقين حول العالم ليتربع بعد ثلاث حلقات فقط على عرش الأكثر مشاهدة في الولايات المتحدة.(5) ويحكي المسلسل قصّة جرّاح الأعصاب "شون ميرفي" المصاب في الوقت ذاته بمرض التوحد، يضطر للتعامل في كل حلقة مع حالة غريبة ولكنه يستطيع بعبقرية مرتبكة التوصل إلى حلول جيدة بالمقارنة مع مشاكله المجتمعية التي تبدو أكثر تعقيدا عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع الآخرين.

      

كما بدأ في منتصف (نوفمبر/تشرين الثاني) عرض الموسم الرابع من المسلسل الإنجليزي الناجح "بيكي بلايندرز" (Peaky Blinders) الذي تدور أحداثه في برمنغهام بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى، كان من ضمنهم أبناء عائلة شيلبي الذين بسطوا نفوذهم على المنطقة وصنعوا لهم اسما في عالم الجريمة المنظمة. يقود العصابة توماس شيلبي بينما يكون يلاحقه طيلة الوقت أحد المحققين في جهاز الشرطة، تنوّع الممثلون في هذا العمل الذي شهد إضافة وجوه جديدة في كل موسم منه وغياب أخرى، حيث وقع كل موسم على بُعد زمني يُقدّر بعامين عن الذي سبقه، مما سمح بوجود مرونة كافية لإضافة شخصيات أعطت المسلسل طابعا محببا أدى إلى نجاحه والإعلان عن تجديده لموسم خامس أيضا يصدر العام المقبل.

      

كما شهد هذا العام صدور مسلسل قصير بعنوان "بارود" (Gunpowder) الذي يتمحور حول الناشط البريطاني جاي فوكس ومجموعة من الكاثوليك الإنجليز الذين ينوون تفجير مجلس اللوردات وقتل الملك جيمس الأوّل في فترة أوائل القرن السابع عشر. يحتوى المسلسل على الكثير من مشاهد العنف رغم أنّ عدد حلقاته ثلاث فقط قدّمتها شبكة "إتش بي أو" الأميركية. المسلسل من بطولة كل من توم كولين وكيت هارينغتون (الإنجليزي المعروف بدور "جون سنو" في مسلسل "صراع العروش" (Game of Thrones)) والذي ساهم في كتابته أيضا.

المسلمون في الصين وعلاقتهم بالدولة

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار