اغلاق
آخر تحديث: 2018/2/8 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/23 هـ

انضم إلينا
دليلك لدراسة الأعمال في كلية شمال الأطلنطي قطر

دليلك لدراسة الأعمال في كلية شمال الأطلنطي قطر

هالة أبو لبدة

محررة تعليم وجامعات
  • ض
  • ض

"هذا المساء يمثل محطة واحدة في رحلة رائعة من حياتكم، أنتم قادة الغد والمستقبل. وقتكم في كلية شمال الأطلنطي في قطر حضركم وأعدكم للانتقال بثقة من المرحلة التعليمية إلى الوظيفة التي تختارونها."

د.محمد بن صالح السادة، وزير الطاقة والصناعة ورئيس مجلس أمناء كلية شمال الأطلنطي في قطر.1

 

تنضم هذه الكلمات إلى عبارات الثناء، وخطابات الشكر، ورسائل الإلهام التي أضفت بهجة كبيرة على حفل التخرج الذي أقامته منذ أشهر كلية شمال الأطلنطي- قطر لطلبتها لهذا العام، والذين تعد دفعتهم هي الأكبر منذ تاريخ تأسيس الكلية2، وقد جاء هذا التأسيس كثمرة للجهود والتعاون المشترك بين كلية شمال الأطلنطي الأم في كندا ودولة قطر؛ من أجل بناء قيادات بشرية ومجتمع معرفي يصب في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030، ويعد فرعها في قطر واحدا من بين 17 فرعا منتشرا في هولندا3. تأتي الكلية في مقدمة الكليات التقنية في قطر، وتُصنف بحسب موقع "ويبومتريكس" (Webometrics) كسادس أفضل كلية في قطر4، ويأتي ذلك في إطار توفيرها أفضل الأساتذة والخبراء لتدريس وتدريب طلبتها، وطرح مجموعة متميزة من البرامج الأكاديمية وفق معايير كندية ودولية ضمن تخصصات علمية مختلفة من بينها: الأعمال، والعلوم الصحية، وتكنولوجيا المعلومات، وتكثيفها للتعاونات المقامة مع شركاء صناعيين لتزويد طلبتها بتدريب عملي غني، أو إتاحة الفرصة لهم للتعرض للبيئة الواقعية لتخصصاتهم في سوق العمل، فكيف قدمت الكلية دراسات الأعمال؟ وما هي الفرص المتاحة لطلابها والتخصصات التي يمكنهم الالتحاق بها؟

  

 

تقدم كلية الأعمال مجموعة من البرامج الدراسية المعتمدة جميعها من قبل مجلس اعتماد كليات وبرامج إدارة الأعمال "ACBSP" الذي يحظى باعتراف مجلس اعتماد التعليم العالي الأميركي المعروف اختصارا باسم "شيا" (CHEA)، والذي يعد إحدى أعلى هيئات الاعتماد في الولايات المتحدة الأميركية، ويتاح لطلبة الكلية بعد تخرجهم إكمال دراستهم في مؤسسات كندية مختلفة من بينها: المعهد الكندي للتخطيط المالي "CIFP"، الاتحاد الدولي لإدارة شؤون الموظفين "IPMA"، جمعية المحاسبين الإداريين "CMA". البرامج الدراسية المقدمة تتنوع بين برامج الشهادات والدبلومات والدبلومات المتخصصة التي تتناول جوانب مختلفة في مجال الأعمال، وتتميز معظمها بإتاحة الفرصة للطلبة لاختبار قدراتهم ومهاراتهم المكتسبة خلال الدراسة في بيئة عملية حقيقية، وهو ما يثري تعلمهم واستعدادهم لدخول سوق العمل بمهارات ومؤهلات متكاملة، وتساعد الكلية طلبتها في اختيار أماكن التدريب العملي أو تحديد كيفية إيجاد المؤسسات والمنظمات المناسبة لاستثمار هذه الفرص بواسطة منسق فريق العمل في الكلية.

 

شهادة الصيرفة:

تهدف الكلية من خلال تقديمها لبرنامج شهادة الصيرفة الذي يتطلب سنة واحدة لدراسته إلى بناء معارف الطلبة المتخصصة في أسس وممارسات الأعمال، وإكسابهم مهارات متنوعة تمكنهم من تطبيق هذه المعرفة في مجالات الأعمال المختلفة كخدمة الزبائن، والتجزئة المصرفية، وبناء العلاقات، وذلك من خلال مزج العلوم النظرية بالتجارب العملية القائمة على دراسة حالات من واقع البيئة المصرفية المهنية، وهو ما يؤهل حملة الشهادة للعمل في القطاع المصرفي القطري في وظائف مثل: مندوب خدمة عملاء، صراف بنوك، موظف مكاتب.

   

دبلومة صيرفة:

تقدم الكلية للطلبة الراغبين في دراسة الصيرفة برنامجا آخر للحصول على دبلومة الصيرفة؛ البرنامج مصمم لتزويد الطلبة بمعرفة أكثر تخصصا في مجال الأعمال متضمنة تحليل الأسس الرئيسية في العمليات المصرفية كالمخاطر، والربح، وكفاية رأس المال، ومتطلبات الاحتياطي، لتعزيز مهاراتهم في جانب إدارة هذه الأسس بما يحقق تطوير العلاقات القائمة مع العملاء، وتقوية استثمارات مؤسسات القطاع المصرفي، ويتاح لحملة الدبلومة العمل في وظائف مثل: ممثل خدمة العملاء، أو صراف، أو موظف مكاتب، أو موظف إقراض، أو مساعد مدير.

 

  

دبلومة محاسبة:

يُعرض برنامج دبلومة متقدمة في إدارة الأعمال تخصص المحاسبة ضمن قائمة البرامج الدراسية المتوفرة للطلبة الراغبين في دراسة هذا التخصص، من أجل اكتساب المعرفة الأكاديمية والمهارات العملية التي تمكنهم من إدارة البيانات المالية، وتوظيف التكنولوجيا في تحليل هذه البيانات وتقييمها، وصنع خطط الموازنة المالية، وتطبيق أسس الأعمال لتحقيق الأهداف المالية رغم التحديات المتولدة في بيئة الأعمال. تتضمن خطة المنهج الدراسي مساقات ذات صلة بالتخصص، إضافة لإشراك الطلبة في خبرات عملية تدريبية مختلفة المدة، ويتأهل خريجو الدبلومة المتقدمة في المحاسبة للعمل في وظائف مختلفة منها: مدير، موظف مالي، موظف ضرائب، محاسب، مدقق حسابات.

    

دبلومة إدارة الموارد البشرية:

تهدف الكلية من خلال عرض برنامج دبلومة إدارة الموارد البشرية إلى إعداد كفاءات مزودة بمهارات متكاملة في جوانب الأعمال والإدارة الإستراتيجية، قادرة على استخدام مهارات متكاملة في تحليل أسس إدارة الموارد البشرية وتطبيق ممارساتها بشكل فعال يحقق تطوير كوادر المنظمة البشرية، وبناء تشريعات وضوابط مهنية ناجحة ومثمرة، ويأتي البرنامج في خطة دراسية مدتها ثلاث سنوات، يصبح طلبته بعدها جاهزين للعمل في منظمات ومؤسسات حكومية وخاصة واستشارية، وضمن مناصب وظيفية متنوعة مثل: مسؤول توظيف، مدير شؤون الموظفين، مسؤول موارد بشرية، مدير موارد بشرية، منسق، مسؤول تطوير مهني، مسؤول التطوير والتدريب، مسؤول شؤون الموظفين.

  

  

 

دبلوم التسويق:

يتم تخصيص أحد البرامج الدراسية المعروضة لدراسة التسويق والحصول على دبلومة في التخصص، ويهدف برنامج دبلومة التسويق لتعزيز قدرات الطالب على توظيف مفاهيم وأسس الأعمال للعمل في مجال التسويق، وذلك عبر تزويدهم بمعارف متخصصة في فهم عمليات التسويق، وما تتطلبه هذه العمليات من مهارات تحليلية وقيادية وتطويرية تساعد حامليها على تطوير إستراتيجيات تسويقية شاملة ومتكاملة قادرة على حل مشكلات قائمة يواجهها تسويق المنتج أو زيادة الربح أو نشر العلامة التجارية، وتوظيف هذه الاستراتيجيات لتحقيق فوائد استثمارية كبرى على أصعدة محلية وإقليمية ودولية مستجيبة لحاجة الأسواق الحالية، ومتغلبة على تحدياتها، وتتيح هذه الدبلومة للطلبة إمكانية الحصول على وظائف متنوعة مثل: مدير علامة تجارية، أو مدير إعلانات، أو مندوب خدمة عملاء، أو مندوب مبيعات، أو مدير علاقات عملاء، أو منسق علاقات عملاء.

  

توضح الكلية أن هناك ثلاثة خيارات متاحة للطلاب الملتحقين ببرامج الدبلومة المتقدمة السابقة، فرغم أن كلا منها يتضمن خطة دراسية مدتها ثلاث سنوات أكاديمية، إلا أنه يسمح للطلبة الذين أكملوا مساقات الأعمال الأولية وأنهوا تجربة عملية مدتها أسبوعان، أن يحصلوا على شهادة في إدارة الأعمال بعد سنة واحدة من الدراسة، باعتبارهم قد أنهوا متطلبات الشهادة، كما يمكن أن يختار الطلبة إضافة لهذه المتطلبات التخصص في أحد المجالات الاختيارية: المحاسبة، إدارة الموارد البشرية، التسويق، خلال سنة إضافية، وزيادة مدة التجربة العملية إلى ستة أسابيع، ليصبحوا مؤهلين بعد سنتين من الدراسة للحصول على الدبلومة في إدارة الأعمال، أما الطلبة الذين يريدون الحصول على الدبلومة المتقدمة في المحاسبة أو إدارة الموارد البشرية أو التسويق، فعليهم إكمال دراسة مساقات أخرى ولمدة سنة إضافية (ثالثة) لإكمال متطلبات الدرجة.

 

   

برنامج إدارة مكاتب:

لا تقتصر مجالات البرامج الدراسية المقدمة في كلية الأعمال على المحاسبة والموارد البشرية وإدارة الأعمال والصيرفة، فقد خصصت نوعين من البرامج لدراسة إدارة المكاتب لتلبية الاحتياج التعليمي للطلبة الذين يطمحون للعمل كمساعدين إداريين، وهما شهادة إدارة المكاتب ودبلومة إدارة المكاتب، لذا يعتمد كل منهما على تقوية قدرات طلبته على المساعدة في إدارة المكاتب بشكل فعال وتنظيمي، وبناء مهاراتهم اللازمة لتحقيق هذا الهدف كالمهارات التقنية لتمكينهم من استخدام التكنولوجيا في إدارة البيانات والمستندات المختلفة، ومهارات التواصل والعمل الجماعي لبناء علاقات عمل تحقق أداء مهنيا ناجحا ومتميزا، ومهارات بحثية وتحليلية قادرة على الاعتماد على نتائج إدارتها للبيانات والمعطيات المالية الواردة لاتخاذ قرارات إدارية وبناء صفقات مالية، لذا تتنوع المساقات الدراسية المقدمة في خطة البرنامج على مدار سنتين أكاديميتين لتغطي موضوعات حول المحاسبة المحوسبة، ومهارات التواصل، والإدارة، والتطبيقات الحاسوبية، والسلوك التنظيمي، إضافة لمساقات أخرى اختيارية، ويتعين على الطلبة أيضا إكمال فترة تدريب عملية مدتها ستة أسابيع لتطبيق المعارف التي اكتسبوها خلال الدراسة، وهذا يعد الطالب للعمل في قطاعات مختلفة كالمرافق التعليمية والصحية، والمكاتب القانونية، وشركات المحاسبة، ومكاتب الأعمال العامة، وضمن مناصب وظيفية مختلفة مثل: مساعد إداري، معالج بيانات، متخصص حواسيب دقيقة، موظف حسابات، ويمكن أن يختار الطالب الدراسة لسنة واحدة والحصول على الشهادة في إدارة المكاتب بعد إكمال متطلباتها.   

      

  

التقدم للدراسة:

تُخصَّص جميع البرامج  لخريجي الثانوية العامة الذين لا تزيد أعمارهم عن 18 عاما، الذين يحققون معايير القبول الخاصة بأي منها، والتي تشمل بشكل رئيسي تحقيق الطالب لمعدل معين في خمسة مساقات محددة هي: اللغة الإنجليزية، والرياضيات، ومساقين علميين، وخامس في الفنون أو اللغة أو مواد اختيارية، وقد يسمح بالتحاق الطلبة الذين تزيد أعمارهم عن 19 عاما بحسب تقييم فردي لطلباتهم ومؤهلاتهم. وتماثل مناهج البرامج المقدمة في كلية الأعمال بقطر مناهج البرامج التي تطرحها الجامعة الأم، لكن قد تزيد المدة المطلوبة لدراستها في قطر بسبب إضافة مساقات دراسية مخصصة لرفع مستوى إتقان الطالب للغة***.

  

تقسم السنة الأكاديمية إلى ثلاثة فصول دراسية، وهي: فصل الخريف ويبدأ في شهر سبتمبر/أيلول، وفصل الشتاء ويبدأ في شهر يناير/كانون الثاني، وفصل الربيع ويبدأ في شهر أيار/مايو***.، وتنشر الكلية بشكل دوري معلومات حول المواعيد المحددة للتقديم للالتحاق بأي من برامجها الدراسية، وتعتمد مراحل عملية التقديم على إكمال طلبات التقديم الإلكترونية وإرفاقها بالوثائق المطلوبة، ودفع رسوم معالجة الطلب وتعادل 100 ريال قطري في حال كان الطالب يحمل البطاقة الوطنية، أما الطالب الدولي فعليه الحصول على تصريح الإقامة قبل تقديم الطلب، علما بأن المجال مفتوح لزيارة الجامعة للتقديم بشكل شخصي والاستفسار عما يريد الطالب معرفته.

 

  

تكاليف الدراسة في الكلية:

تصل قيمة الرسوم الدراسية للبرامج المقدمة في الكلية بدوام كامل إلى 20,000 ريال قطري لكل سنة أكاديمية، وذلك للطلاب غير المكفولين ماديا، على أن تقسم هذه القيمة بنسبة 50% تدفع في فصل الخريف، وتُدفع النسبة المتبقية في فصل الشتاء، وقد تضاف إليها رسوم أخرى كرسوم التسجيل، ورسوم امتحانات التقييم، ورسوم الخدمة الطلابية، ورسوم المواد التعليمية، ويشترط أن تدفع الرسوم الدراسية قبل أو حين التسجيل في الكلية، وتزيد قيمة الرسوم الدراسية المفروضة على الطلاب المكفولين ماديا عن 30,000 ريال قطري، تقسم أيضا على دفعتين، بحيث تدفع الأولى عند التسجيل لفصل الخريف، وتدفع الثانية عند التسجيل لفصل الشتاء. أما الطلاب الذين يرغبون الدراسة في الكلية بدوام جزئي فتحسب رسومهم الدراسية بناء على عدد المساقات الدراسية التي يريدون دراستها، حيث تعادل رسوم المساق الواحد للطلاب غير المكفولين 2,000 ريال قطري، وللطلاب المكفولين 3,000 ريال قطري.5

    

تشير كلية شمال الأطلنطي إلى أن معظم الطلاب القطريين المتقدمين للدراسة فيها هم من العاملين في القطاع الصناعي أو قطاع الرعاية الصحية، وبالتالي فهم قادرون على تمويل أنفسهم، أما غيرهم من الطلاب القطريين الذين لا يعملون لدى أي مؤسسة حكومية فهم مؤهلون للتقدم لمنح دراسية مختلفة، لكن لا تتوفر أي منح دراسية في الجامعة للطلاب غير القطريين، لذا ينصحون بالبحث عن مصادر دعم خارجية.6

تركيا وإسرائيل.. واقع العلاقات واحتمالات التقارب

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار