اغلاق
آخر تحديث: 2018/3/7 الساعة 16:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/6/20 هـ

انضم إلينا
كلية وايل كورنيل..فرصتك لدراسة الطب في أفضل الجامعات عالميا

كلية وايل كورنيل..فرصتك لدراسة الطب في أفضل الجامعات عالميا

هالة أبو لبدة

محررة تعليم وجامعات
  • ض
  • ض

(أثمرت جهود وايل كورنيل للطب - قطر عن منهج طب جديد متكامل الجوانب يستحق أن يكون في مصاف أكثر مناهج الطب صرامة وتقدّمية في العالم)

 (د. جاويد شيخ، عميد وايل كورنيل للطب - قطر) (1)

   

أعلنت كلية وايل كورنيل للطب التابعة لجامعة كورنيل الأميركية عن نتاج جهود استمرت لأربع سنوات وهدف لترقية ورفع كفاءة برنامجها الطبي ابتداء بمقرها في نيويورك ثم فرعها في قطر (2)، وقد تم العمل خلال تلك المدة لإنتاج منهج طبي جديد يلبي الحاجة العصرية للتطور والمواكبة العلمية، ويتلاءم مع مكانة جامعة كورنيل عالميا، فهي إحدى أفضل عشرين جامعة حول العالم لعام 2018 بحسب تصنيف "كيو إس" (QS) لهذا العام (3)، وهي الجامعة التي منحت أول درجة أكاديمية في الصحافة، وأول درجة في الطب البيطري، وأول درجة دكتوراه في الهندسة الكهربائية والصناعية (4)، كما أنها صاحبة المركز الحادي والثلاثين في قائمة أفضل جامعات العالم في تخصص الطب لعام 2017 في نفس التصنيف (5).

        

البرنامج الجديد تم تطبيقه في الكلية في نيويورك وقطر، ويعد الأشمل منذ افتتاح فرعها في قطر عام 2002، وقد التحقت الدفعة الأولى من الطلبة بهذا البرنامج عام 2016 (6)، الأمر الذي يشكل فرصة فريدة من نوعها للطلبة الراغبين بالالتحاق بالجامعة ودراسة برنامجها في بيئة عربية متنوعة ثقافيا ومجتمعيا، وهي ما سنسلط الضوء عليه في هذا التقرير لنتعرف على أبرز سمات البرنامج الطبي ومراحله والفرص المساعدة للانضمام إليه.

       

البرنامج التأسيسي

صُمّم البرنامج التأسيسي لتطوير مهارات وقدرات الطلبة الذين لا يملكون المؤهلات اللازمة للالتحاق ببرنامج الطب المقدم من الكلية، ويستهدف خريجي الثانوية الحديثين، وتتضمن خطته الدراسية دراستهم لمجموعة من المقررات التي تعزز قدرتهم الأكاديمية ليكونوا مستعدين للبدء في البرنامج الطبي، لذا يشترط على الطلبة اجتياز كافة متطلبات هذه الخطة بنجاح، وتتنوع المقررات المقدمة لهم لتشمل مواد علمية تقدم ضمن مستويات عامة ومتعمقة مثل: الرياضيات، والكيمياء، والأحياء، والفيزياء، إضافة إلى دراسة اللغة الإنجليزية أيضا فهي لغة التدريس المستخدمة في البرنامج الطبي، ويقدم البرنامج في صورة مكثفة خلال مدة سنة واحدة.

         

  

البرنامج الطبي المتكامل

تقدم الكلية البرنامج الطبي المتكامل للطلبة الراغبين في الحصول على درجة طبيب من جامعة كورنيل، ويتطلب البرنامج ست سنوات أكاديمية لدراسته، كما يعتمد في هيكلته على مرحلتين أساسيتين لتحقيق أهدافه والتي تركز عليها بشكل أكبر خطة الدراسة للمرحلة الثانية، وتعتمد هذه الأهداف على ستة محاور رئيسة يسعى البرنامج لتطويرها لدى الطلبة بما يؤهلهم ليمارسوا المهنة بكفاءة وفعالية مستجيبين لمتطلباتها الحالية وملبين كافة معاييرها الرسمية.

     

أول هذه المحاور يرتكز على بناء وتطوير المعرفة العلمية والأكاديمية المتخصصة لدى الطلبة والمرتبطة بالمهنة، كالمعرفة بأسباب وطرق حدوث خلل في الجسم البشري وطرق الكشف عنه وتشخيصه، وبهيكل وتركيب ووظيفة جسم الإنسان ومكوناته ودورها في بقائه، وبالأوبئة المنتشرة في التجمعات السكنية، وبالسبل والأسس العلمية التي يجب اتباعها لاختيار العلاجات الملائمة، وكل ذلك يتطلب وجود محور ثانٍ وهو رعاية المرضى والذي يهدف إلى تعزيز قدرة الطالب على إجراء الخطوات اللازمة لتحقيق المحور الأول، وذلك عبر تطوير مهارات تمكّنه من اتباع القواعد الأساسية للكشف عن المرض وعلاجه حتى في الحالات الخطرة والحادة مثل: عمل الفحوص الجسدية والتشخيصية، وأخذ التاريخ الطبي الشامل، وتحضير خطة العلاج مستخدما الوسائل العلاجية المناسبة مع وصف طرق استعمالها، وموانع استخدامها، ومضاعفاتها عند إساءة استخدامها أو استخدامها لفترات طويلة.

   

ومن هنا يتضح موضع تعامل الطالب مع المرضى وهذا يفرض تمتع الطالب بمهارات التواصل التي تمكّنه من إجراء تواصل مريح وفعال وملائم لخلفية المريض التعليمية والثقافية، ومهارته في اتباع آداب المهنة وإظهار كم من الأخلاق الرفيعة التي ترتقي بمستوى هذه العلاقة وتنعكس في كثير من الأحوال على استجابة المرضى وعائلاتهم، مع الالتزام بتقديم الرعاية الطبية وفق الأسس العلمية والمهنية وهو ما يرفع أيضا كفاءة الطالب المهنية، لذا اعتبرت الخطة كل من مهارات التواصل والكفاءة المهنية محورين مهمين ضمن قائمة محاورها التعليمية الرئيسة.

    

يُعدّ برنامج ما قبل الطب المرحلة الأولى من البرنامج الطبي المتكامل

مواقع التواصل
     

أما المحور الخامس فيتضمن رفع قدرة الطالب على التعامل مع أنظمة الرعاية الصحية بما يتطلبه الوضع المحيط وبما يفرضه المنصب الذي يشغله كطبيب يعمل في هذه الأنظمة، حيث يمكن أن تتنوع مسؤولياته وتتخطى تقديم الرعاية الصحية للمرضى، وقد يستلزم الأمر تعاونه وتشبيكه مع منظمات صحية محلية ودولية، أو إدارته لمشاريع صحية تتطلب جمع التمويل اللازم لدعمها، وغيرها من المهام التي توجب عليه أن يكون قادرا على أدائها مع إدراك حجم ونوع الاحتياجات الصحية للمجتمع ومشاكله الصحية المنتشرة أو الخطرة أو الطارئة وكيفية التعامل معها، أما المحور الأخير فهو العلم البحثي لضمان تدعيم المهارات البحثية العلمية لدى الطالب بما يمكنه من الاندماج والمشاركة في الدراسات البحثية، وتتبع مجالات اهتماماته البحثية، وصياغة الأسئلة الاستقصائية مع القدرة على اتباع الوسائل البحثية للوصول إلى إجاباتها.

   

برنامج ما قبل الطب

يُعدّ برنامج ما قبل الطب المرحلة الأولى من البرنامج الطبي المتكامل، ومدة دراسة هذه المرحلة هي سنتان أكاديميتان يركز المنهج الدراسي خلالهما على العلوم الاجتماعية والفيزيائية والإنسانيات ذات العلاقة بالطب، وتتضمن الأنشطة التعليمية التي يشارك فيها الطلبة خلال دراستهم المحاضرات، والندوات النقاشية، والمختبرات العملية، كما تختلف المساقات الدراسية خلال سنوات الدراسة لتشمل في السنة الأولى مساقات مثل: مقدمة في علم الأحياء، والكيمياء العامة، ودراسات خاصة في علم الأحياء، والكيمياء العضوية في العلوم الحياتية، وأساسيات الفيزياء لطلاب مرحلة ما قبل الطب، أما مساقات السنة الثانية فمنها: مقدمة في علم النفس، ومقدمة في الكيمياء العضوية التجريبية، وعلم وظائف الأعضاء والفيزياء، ومبادئ الكيمياء الحيوية، وعلم الوراثة البشرية، وعلم وظائف الأعضاء والمناعة.

   

البرنامج الطبي

البرنامج الطبي هو المرحلة الثانية من البرنامج الطبي المتكامل، ويتطلب أربع سنوات أكاديمية لدراسته، ويماثل برنامج الطب الذي يدرس في الكلية في نيويورك، أما منهجه الدراسي فيحتوي مساقات دراسية أكثر تخصصا وارتباطا بالطب، وتتدرج في تعمقها خلال سنوات الدراسة، ففي السنة الأولى ينقسم المنهج إلى مقررين رئيسين، الأول هو الأسس الضرورية للطب وهو مقرر تعليمي مقسم لعدة وحدات منها: علم الأدوية، وعلم الوراثة، والأيض والتغذية، والأورام، والتشريح، ويشمل التعلم العملي والسريري، أما المقرر الثاني فهو الصحة والداء والمرض ويتضمن موضوعات حول الكلى، والمخ والسلوك، والجهاز القلبي الوعائي، والأمراض المعدية، ويدرس الطلبة خلال السنة الثانية مساقات عن المخ والعقل، والطب والمرضى والمجتمع.

     

   

وينتقل المنهج الدراسي إلى التدريب السريري ابتداء من السنة الثالثة، وتختلف هذه السنة عن السنوات السابقة في هيكلتها وخطتها الدراسية وأقسامها ومدة كل منها، حيث يلتحق الطلبة في بدايتها بمساقات تدريبية تمهيدية يعملون خلالها تحت إشراف مدربين محترفين لمدة أربعة أسابيع بحيث تقسم هذه الفترة بين مساق مقدمة التدريب السريري الذي يطور مهارات الطلبة في سبل التفكير السريري وأداء مهمات مرتبطة بالطب المخبري، وإدارة السوائل الوريدية، وتفسير تخطيط كهربائية القلب، وبزل الوريد، وذلك خلال فترة ثلاثة أسابيع، أما الأسبوع المتبقي فيدرس الطلبة فيه عن علم التخدير، ثم ينتقلون بعد ذلك إلى دراسة مقرر أكثر تعقيدا وتخصصا وهو العلاقات السريرية الذي سيستمر معهم إلى السنة الرابعة، حيث يتطلب مدة 56 أسبوعا لإنجازه، يقضيها الطالب مقسمة ضمن جولات تدريب سريري تتراوح مدة كل منها بين أسبوعين واثني عشر أسبوعا في مجالات طبية مختلفة مثل: الطب الباطني، والرعاية الأولية، وعلم الأعصاب، والنساء والتوليد، وطب الأطفال، وعلم النفس، والجراحة العامة، والتخصصات الجراحية، ويضاف إليها مساقات قصيرة في الصحة العامة، وعلم التخدير، والمجتمع والمرضى.

   

بعد إكمال مقرر العلاقات السريرية خلال السنة الرابعة ينبغي للطلبة قضاء فترة تدريب سريري مدتها أربعة أسابيع في مجال الطب أو طب الأطفال، ودراسة مساق متقدم في العلوم الطبية الحيوية، وقضاء فترة تدريب عملي في مجالات الصحة العامة، والمجتمع والمرضى والطب، ويتاح لهم اختيار مجموعة من المساقات الاختيارية بحسب اهتماماتهم ودراستها في الكلية في نيويورك أو في مؤسسات تعليمية في أماكن مختلفة في الولايات المتحدة أو خارجها، وحضور برامج التدريب الخاصة بالإقامة الطبية.

  

الرسوم الدراسية

تُعلن الكلية سنويا عن الرسوم الدراسية المعتمدة للدراسة فيها، وتختلف الرسوم الدراسية الخاصة بالبرنامج الطبي المتكامل بحسب مراحله، فبالنسبة للعام الأكاديمي 2017/18 وصلت رسوم الدراسة السنوية لبرنامج ما قبل الطب إلى 52,612 دولارا أميركيا، وتجاوزت ذلك للبرنامج الطبي لتصل إلى 55,130 دولارا أميركيا، وجميعها تعادل قيمة الرسوم الدراسية المفروضة على البرنامج في الكلية في نيويورك، وعما إذا كانت ستختلف قيمة هذه الرسوم مستقبلا فعلى الطالب متابعة ما ستُعلن عنه الكلية بخصوص الرسوم للسنوات القادمة.

     

  

وفي حين يتعين على الطلبة تقديم طلباتهم إلكترونيا بعد تأكّدهم من انطباق شروط القبول عليهم، إلا أن القدرة المالية للطالب لن تؤثر على حصوله على القبول، فتقييم طلبات المتقدمين يتم دون معرفة مسبقة بأوضاعهم المادية، لذا يُنصح الطلبة غير القادرين على تحمل تكاليف الدراسة باستثمار الفرص التمويلية التي تتيحها لهم مؤسسة قطر ومن ضمنها برنامج المساعدة المالية بناء على الحاجة، حيث يلتزم مكتب الخدمات المالية الطلابية بجامعة حمد بن خليفة إحدى أعضاء المؤسسة بتقديم مجموعة من المنح الدراسية للطلاب الملتحقين بجامعات المدينة التعليمية ومن بينها كلية طب وايل كورنيل، ويمكن للطلاب الملتحقين بالبرنامج بدوام كامل التنافس على المنح الدراسية إذا أكملوا فصلين لدراسة البكالوريوس وحصلوا على معدل تراكمي يعادل أو يزيد عن 3.6، وهو شرط تجديد حصولهم على المنح سنويا، ويمكنهم التقدم لهذه المنح خلال الفترة بين منتصف مايو/أيار وحتى الخامس من يونيو/حزيران سنويا (7).

    

كما يتوفر للطلبة خيار التقدم للحصول على قروض الدعم المالي بناء على الحاجة، وهو برنامج قروض دراسية دون فوائد، حيث يسمح للطلبة الدوليين المقيمين وغير المقيمين القادرين على إظهار حاجتهم المادية بالتقدم للاستفادة من البرنامج، ويسمح للطالب بتجديد القرض سنويا شرط تقديم طلب جديد، ويفتح باب التسجيل في البرنامج خلال الفترة بين الأول من أبريل/نيسان وحتى نهاية شهر مايو/أيار من كل سنة، ولا يشترط سداد القرض مباشرة بعد التخرج، فهناك فترة زمنية تصل إلى ستة أشهر يمكن أن يبدأ خلالها الطالب في سداد القرض بإحدى طريقتين متاحتين وهما: حصوله على عمل وقيام المشغل بخصم نصف راتبه بشكل شهري حتى يتم تسديد القرض بصورة كاملة، أو العمل لدى أي من المنظمات المعتمدة لدى جامعة حمد بن خليفة بحيث تعتمد مدة عمله أو عدد ساعات عمله على قيمة القرض المقدم له سابقا (8).

تركيا وإسرائيل.. واقع العلاقات واحتمالات التقارب

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار