اغلاق
آخر تحديث: 2017/7/27 الساعة 14:36 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/4 هـ

انضم إلينا
إذا كنت مهتما بريادة الأعمال.. شاهد هذه المسلسلات

إذا كنت مهتما بريادة الأعمال.. شاهد هذه المسلسلات

  • ض
  • ض
تعد ريادة الأعمال في عصرنا واحدة من أهم وأكثر الظواهر الإنسـانية صعودًا في كافة المجتمعات. حيث أن العصر الذي نعيشه هو عصـر صعود ريادة الأعمال، فالجميع يسعى إلى تأسيس شركة ناشئة، والكثيرون يتخذون من شركات "وادي السيليكون" نموذجا بعد أن تغيّر وجه العالم كله خلال العقود الأخيرة على يد مجموعات من الشباب بدأوا أعمالهم في كراجات صغيرة تحوّلت لاحقا إلى شركات عملاقة مقترنة بعدد فلكي من الأصفار على اليمين.

 

ومثل أي ظاهرة صاعدة، يجب أن يكون تسليط الأضواء عليها واسعا. مئات الكتب بكافة اللغات يتم إصدارها بخصوص ريادة الأعمال والعمـل المستقل، عشرات الأفلام التي تمّ إصدارها خلال السنوات الأخيرة التي تناقش جوانب ريادية بشكل مباشر أو بصورة غير مباشرة، مئات البرامج التلفزيونية في كل بلاد العالم تستعرض ريادة الأعمال بأشكال مختلفة تضفي عليها طابعا جماهيريا بإضفاء جانب المسابقات عليها.

 

كما أنه لدينا المسلسلات أيضا، الواقع أن المسلسلات لم تقم بتسليط الضوء بشكل كاف على هذه الظاهرة بشكل يمكن مقارنته بالأفلام أو الكتب أو البرامج، رغم أن معالجة المسلسلات للفكرة يمكن أن تكون أكثر شمولية ودقّة بسبب متّسع الحلقات والأفكار والمواسم التي تُعرَض من خلالها في الأغلب. في هذا التقرير نستعرض مجموعة مُختارة من المسلسلات التي تطرّقت لعالم ريادة الأعمال بأنماط مختلفة، بعضها في إطار درامي، والآخر في إطار كوميدي، والثالث في سياق ريادي بالكامل.

 

الدعاوى.. الكفاءة هي الأساس في عالم الأعمال وليست الشهادة
 
يأتي مسلسل "الدعاوى" (Suits) المميز كواحد من أهم المسلسلات التي يُنصح بمشاهدتها من قبل روّاد الأعمال أو المهتمين بمجال الأعمال عموما. المسلسل بدأ موسمه الأول في عام 2011، وصدر منه حتى الآن سبعـة مواسم بإجمالي عدد حلقـات 93 حلقة، كل حلقـة طولها حوالي 45 دقيقة بالمتوسط. حقق المسلسل تقييما نقديا مرتفعا للغاية في مواقع تقييم الأفلام بمعدّل 8.7 على موقع تقييم الأفلام العالمي "آي إم دي بي" (IMDB)، ما يعكس شهـرته الجمـاهيرية الواسعة.
يركز المسلسل في معظم حلقاته على قضايا ومواقف معظمها ذات صلة بعالم الأعمال، فضلا عن تسليط الضوء على مفاهيم شديدة الأهمية لروّاد الأعمال بخصوص طريقة التفكير واتخاذ القرارات الجريئة والعصف الذهني

 

تدور أحداث المسلسل بشكل أساسي في مكتب محاماة في الولايات المتحدة يعمل به مجموعة من المحامين المخضـرمين. يستطيع البطل الشاب مايك روس الذي يتمتّع بذكـاء شديد أن ينال إعجاب واحد من أكبر المحامين وأهمهم من خلال أحد المواقف المذهلة رغم أنه لا يحمـل شهادة جامعية في القانون، فيتم إلحاقه بالعمل كمُساعد خاص له في الشركة الكبيرة التي يديرها.
 
تبدأ الحلقات في استعراض عالَم القانون المعقد المرتبط بإمبراطوريات الشركات والمشروعات المختلفة، والتركيز على كفاءة المحامين في التعامل مع كافة الأزمات القـانونية، خاصة التي لها علاقة بالشركات الكبرى، في الوقت الذي يظـل واحدا من أكبر التهديدات يلاحق الأبطال طوال المسلسل: ماذا لو تم اكتشاف حقيقة أن الشاب الذكي لا يحمل شهادة في القانون من هارفارد؟ ماذا سيكون مصير المجموعة كلها، سواء من ناحية الإجراءات القـانونية التي سيتم اتخاذها ضدهم، أو سمعتهم في العالم القانوني كله؟

 

يضرب المسلسل(1) على وتر مهم للغاية، وهو أن الكفاءة أهم من الشهـادة الأكاديمية في تسيير الأعمال حتى في مجال تظل فيه الشهادة الأكاديمية أمرا حتميا. المطلوب هو الذكاء والقدرة على الفهم والاستيعاب السريع وإنتاج الحلول في أوقات الأزمات التي تنعكس على الفريق كله على شكل ملايين الدولارات والمزيد من الإنتاج، وأن المدير الذكي يركز تفكيـره كله على كيفية التقاط الكفاءات والمهارات المتوهّجة، حتى لو كان وجوده في الفـريق قد يسبب خطـرا ما للمجموعة كلها.

 

ورغم أن الإطار العام لأحداث المسلسل في مواسمه السبعة له أساس قانوني فإنه يركز في معظم حلقـاته على قضـايا ومواقف معظمها ذات صلة بعالم الأعمال، فضلا عن تسليط الضوء على مفاهيم شديدة الأهمية لروّاد الأعمال بخصوص طريقة التفكيـر واتخاذ القرارات الجريئة والعصف الذهني، مع لمسـة أدبيـة ممتازة في إظهــار جاذبية الشخصيات في المسلسل التي تتنوّع ما بين المدير المتعجـرف والمنافسين الشرسين والأصدقاء والشركاء. المسلسل من بطـولة غابريل ماخت وباتريك آدامز، وترشّح للعديد من الجوائز على مدار مواسمه. تم إطـلاق الحلقة الأولى من موسمه السابع في 12 (يوليو/تموز) الماضي من عام 2017.

 

وادي السيليكون.. في عُمق ريادة الأعمال
 
ارتبط اسم "وادي السيليكون" بالعديد من الأعمال الفنية والسينمائية بشكل عام، وهذا أمر طبيعي بلا شك بالنسبة للتأثير الهائل الذي لعبه "وادي السيليكـون"، ليس فقط بالنسبة للولايات المتحدة وإنما للعالم أجمع، حيث يمكن القول -بلا مبالغة- إن معظم إمكـانيات العصـر الذي نعيشه حاليا هو في النهاية قادم من تلك المنطقـة السحـرية القابعـة في ولاية كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة المسمّـاة بـ "وادي السيليكون".

 

في عام 2014 ظهـر أول موسم من المسلسل الكوميدي/الدرامي الذي يحمل نفس الاسم "وادي السيليكون" (Silicon Valley)، من بطولة الخماسي توماس ميدلديتش، وتي ميلر، وجوش برينر، ومارتن ستار، وأماندا كرو. نال المسلسل منذ الموسم الأول من إطـلاقه تقييما نقديا كبيرا في المواقع النقدية، واعتبـر من أهم المسلسلات التي ينبغي على روّاد الأعمال مشاهدة حلقـاته، خصوصا أنه يجمع بين الكوميديا والدراما من ناحية، والتفاصيل الفنّية التي يلامسها روّاد الأعمال من ناحية أخرى، خصوصا ذوي الاتجاهات التقنيـة التي تصب في "وادي السيليكون"، ومن هنا جاء اسم المسلسل.

 

يحتوي المسلسل على الحس النقدي الغاضب تجـاه بعض سياسات "وادي السيليكون" الأصلية التي يمكن وصفها ما بين الطمع واستخدام بعض الطرق الملتـوية في الاستحواذ على الشركات الريادية أو منافستها أو حتى تحطيمها، ما يجعـله كنزا حقيقيا لكل رائد أعمال

ريتشارد هندريكس رائد أعمال منعزل اجتمـاعيا، يقوم بتطوير تطبيـق موسيقي يطلق عليه اسم "بيد بيبر" من خلال حاضنة أعمال، ثم يقدمه إلى مبرمجين في شركة "هولي" الذين يسخرون من تطبيقه ويعتبـرونه بلا أهمية. لاحقا يكتشف المدير التنفيذي للشركة أن التطبيـق البائس يحتوي على خوارزمية بيـانية مذهلة تعتبر اكتشافا ثوريا، الأمر الذي يجعـل الشركة تقدم عرضـا بقيمة 10 ملايين دولار لشراء التطبيق. في الوقت الذي يقوم شخص آخر بعرض استثمـار قيمته 200 ألف دولار مقابل 5% من أسهم الشركة.

 

هنا يتجلى الفكـر الريادي للمسلسل، عندما يرفض رائد الأعمال العرض الأول بشراء شركته بهذا المبلغ الضخم ويقبل العرض الثاني، ويبدأ بتشكيل فريق من خمسة أشخاص آخرين لتطوير التطبيـق والبدء في الكفـاح لتنمية شركتـه الناشئـة وفرض نفسهـا كشركة مميزة في "وادي السيليكـون" على مدار حلقـات المسلسل. تم إنتاج 4 مواسم حتى الآن لهذا المسلسل بإجمـالي عدد حلقـات 38 حلقة، متوسط طول كل حلقة حوالي 30 دقيقة، وتم الانتهاء من عرض الموسم الرابع للمسلسل في (يونيو/حزيران) من عام 2017، والإعلان عن إنتـاج الموسم الخامس الذي ستتم إذاعته في عام 2018.

 

ورغم أن المسلسل(2) يقدم ريادة الأعمال في قالب كوميدي واضح فإنه لا يمكن تجـاهل الحس النقدي الغاضب تجـاه بعض سياسات "وادي السيليكون" الأصلية التي يمكن وصفها ما بين الطمع واستخدام بعض الطرق الملتـوية في الاستحواذ على الشركات الريادية أو منافستها أو حتى تحطيمها، ما يجعـل هذا المسلسل تحديدا كنزا حقيقيا لكل رائد أعمال يسعى لمعـرفة تفصيلية لما يدور في هذا العالم في سياق درامي شديد التسلية.


رجـال مجانين .. ريادة بنكهــة الستينيات

مسلسل من أفضـل المسلسلات التي تدور أحداثها الرئيسية حول عالم البزنس بتوسّع كبير؛ ما يجعله على قمة لائحة المسلسلات التي يجب أن يتابعها روّاد الأعمال، والتشبع بأفكاره عبـر حلقـاته الطويلة الممتدة إلى عدة مواسم.

تم عرض مسلسل "رجـال ماد" للمـرة الأولى في العام 2007، وحقق نجاحاً كبيراً جعـله يمتد إلى سبعـة مواسم متتالية، انتهت في (مايو/أيار) من العام 2015، بإجمالي 92 حلقــة، مدة الحلقة بالمتوسط حوالي 45 دقيقة.

حاز المسلسل على مراجعات نقدية إيجابية للغاية وإشادة كبيرة على مستوى التمثيل والإخراج والدقة الفنية والتاريخية في عرض المسلسل؛ ما أهّله للفوز بـ 16 جائزة إيمي، وخمس جوائز غولدن غلوب.

تدور أحداث المسلسل في الستينيات، حيث تعمل شركة ستيرلينغ كوبر للدعاية والإعلان الواقعـة في شارع ماديسون بمدينة نيويورك، ومن هنا جاء اسم المسلسل "رجال ماد Mad Men" أي رجال ماديسون. وإن اختلطت التسمية بذكـاء مع المعنى الحرفي لـ Mad Men، أي رجال مجانين.. بطل المسلسل هو دون دريبر -الذي يلعب دوره الممثل الأميـركي جون هام- ، وهو شخصية ثرية يعمل كمدير فريق الإبداع في الشركة، إلى جانب أفراد الفريق المعاون له.

يسلط المسلسل الضوء على العديد من النواحي العملية والمهنية والشخصية للفريق ككـل، ويصوّر بانتظام تغير العادات الاجتماعية والأزمات السياسية التي شهدتها الولايات المتحدة في الستينات، وتأثير هذه التغيرات على تجارة الدعاية والإعلان الذي يقوم به دريبر ورفاقه. ما يجعله مزيجاً درامياً إبداعياً، تميّز بمراعاته الشديدة لحقبة الستينيات بشكل دقيق، وحمل في ذات الوقت تفاصيـل مهنيـة عن عالم البيع والتجارة والأعمال، تعد إلهاماً حقيقياً لروّاد الأعمال.

على مدار حلقات المسلسل، تكافح الشركة للبقاء في السوق، ثم تفشل، ثم يعمل الفريق على إيجاد أفكار إبداعية تعيد الشركة من جديد، ثم تندمج مع شركات أخرى. سلسلة مستمـرة من المفاهيم التجارية وصفقات الاستحواذ والفشل والنجاح، كل مرحلة يتم تسليط الضوء عليها بجوانبها الفنية والشخصية أيضاً على كل فرد من الفريق.

الموسم الأول من المسلسل يجسّد العام 1960، ويمضي عبر مواسمه مجسّداً عقد الستينيات حتى ينتهي المسلسل في موسمه السابع الذي يوافق العام 1970.

 

تي في إف بيتشــرز.. التضحيـة بالوظيفة في سبيل الشركة الناشئـة
 
يظـل موقف التضحية بالوظيفة النظـامية من أجل إطلاق شركة ناشئة هو أصعب المواقف التي يمر بها روّاد الأعمال من كافة الجنسيات، خصوصا إذا كانت الوظائف النظـامية التي يشغلونها مريحة ومُجزية. هذا الموقف يمر به رائد الأعمال في بريطانيا والبرازيل ومصر والأورغـواي، وأيضا رائد الأعمال في الهند، حيث تم إنتـاج هذا المسلسل المميز.

 

مسلسل "تي في إف بيتشــرز" (TVF Pitchers)(3)  هو مسلسل هندي يُذاع على قنـاة "تي في إف" (TVF) اليوتيـوبية الهنديّة، أطلق موسمـه الأول في عام 2015 بإجمالي عدد 5 حلقـات فقط. ومع ذلك، استطـاع هذا المسلسل أن يحوز إعجـابا هائلا في أوساط الجمهـور، وتقييما تجـاوز تسع درجـات على موقع "آي إم دي بي" (IMDB) لتقييم الأفلام جمـاهيريا، وتم وضعـه في العديد من القوائم العالميـة التي ترشّحه للمشاهدة لروّاد الأعمال.

 

حكى المسلسل قصـة أربعة شباب هنود يتخلون عن وظـائفهم ويقـررون إطلاق مشروعهم الناشئ الريادي الخاص، وخلال حلقـات المسلسل يواجـه الشباب مجمـوعة من الفرص التي تداعب أحلامهم وطمـوحهم، ومجموعة مضاعفة من المشكلات والأزمات التي تضع حلمهم على المحكّ. في بدايـة عرض المسلسل، الكثير من المشاهدين والنقّاد اعتبـروه تقليدا للمسلسل الأميـركي "سيليكـون فالي" الذي أشرنا له منذ قليل، ولكن بعد عرضـه بدا واضحا أن فكـرته وأسلوبه مختلف تماما عن المسلسل الأميـركي، وأن له سياقا خاصا به جعـله يحـوز اهتمـاما من المشاهدين.

 

المسلسل باللغة الهندية وتمت ترجمته للعديد من اللغات، وتم الإعـلان أنه سيتم إصدار الموسم الثاني له في عام 2017 الجاري، حيث يتوقّع إقبالا جمـاهيريا كبيرا من قبل روّاد الأعمال المبتدئين والمخضرمين.

 

"ستارت أب".. عندما يجتمع البؤساء في مشروع ناجح
 
شخصيات متفرّقة من خلفيـات مختلفة تماما، موظف بنك يسعى لإخفاء سرقة مالية، رجل عصابات يريد أن يتحرر من ماضيه الإجرامي ويعيش حياة قانونية شرعية، هـاكر غير أخلاقي، شاب بائس معـروف عنه الفشل في كل مجالات الحياة. يقوم القدر -أو قل سيناريـو المسلسل- بجمـع كافة هذه النمـاذج على قرارهم جميعا ببدء مشـروع ناجح يمكنـه أن يحقق لكل منهم كل ما يتمنّــاه بحيـاة كريمة، سواء على المستوى المادي أو المعنـوي أو الإنساني، ما يمثّل بالنسبة لهم وجهـا آخر من أوجـه الحلم الأميـركي.

 

مسلسل "شركة ناشئة" (Startup) هو مسلسل أميـركي تمت إذاعــة الموسم الأول منه في عام 2016، ويضم 10 حلقـات. ورغم أن المسلسل لم يلقَ اهتماما جماهيريا أو نقديا بشكل كاف فإن حلقـاته تضم في طيّـاتها الكثير من التفاصيل التي من المهم لرائد الأعمال أن يتشبّع بها، ليس فقط في سياقها المعنـوي، وإنما في سياقها الفني التفصيـلي الذي يناقش تفاصيـل مهمة في عالم الريادة، مثل التمويل البذري وإعادة توزيع رأس المال والاستثمار الملائكي. تم الإعـلان عن إصدار موسم ثانٍ للمسلسل من المفتـرض أن يتم إطلاقه في العام الجاري 2017.

 

مليارات.. صراعات في الخفاء بين العمالقة
  
مسلسل "مليارات" (Billions) هو في الأساس مسلسل تشويق وإثارة، يقوم على تسليط الضوء على العلاقات الخفيّة المليئة بالفسـاد بين الشركات والمديرين من ناحية، والعـلاقات الشائكة بين ما هو رأسمـالي قانوني وبين ما هو مرتبط بالإجراءات الحكومية الرقابية.

 

ظهـر الموسم الأول من المسلسل في (يناير/كانون الثاني) 2016، وامتدَّ ليشمل موسما ثانيا في العام الجاري 2017، ثم أعلنت شبكة "شو تايم" عن بدء إنتـاج موسم ثالث ستتم إذاعته في عام 2018. حتى الآن إجمالي عدد حلقـات المسلسل في موسميـه 24 حلقة، مدة الحلقة الواحدة حوالي ساعة بالمتوسط، ويظهـر فيه عدد كبير من الشخصيات والقصص الفرعية الجانبية التي تصبّ في توضيح السياق الأساسي من المسلسل.

 

المسلسل مبني على صراع قانوني حقيقي اندلع بين محقق في الجرائم المالية وبين مدير أحد الصناديق المالية في شبهات فساد ورشـوات طائلة متورّط فيها في سبيل الإبقاء على شركتـه وزيادة توسّعها وإخفاء أي آثار غير قانونية، وهو السياق الأساسي الذي اشتقّت منه الكثير من المواقف في حلقـات المسلسل التي تراوحت ما بين دروس حقيقية لروّاد الأعمال، وبين ما يبدو أنه جولة في طرق إدارة الشركات الكبـرى وعلاقاتها العامة التي لا تبدو في كثير من أحيانها أخلاقية وقانونية. حاز المسلسل تقييما نقديا إيجابيا مرتفعا تجاوز الثماني درجـات في موقع "آي إم دي بي" (IMDB)،(4) وأيضا تقييما مشجعا في موقع "الطماطم الفاسدة" (Rotten Tomatoes)، وتمت إذاعته عبر العديد من الشبكات العالمية.

 

المديرة.. عمل ناجح بأدوات بسيطة
 
صوفيـا أموروزو هي رائدة أعمال أميـركية، بدأت بعمـر الثالثة والعشـرين أول عمـل حر لها عن طريق بيـع مجموعة أدوات وملابس ذات طابع وشكل قديم تحت مسمّى "ناستي غال" (Nasty Gal). الأمر الذي حقق لها نجاحا سريعا ملحوظا في عالم التجارة الإلكترونية، وجعلها تحقق ثــروة جيدة صنّفتها الفوربس باعتبارها واحدة من أكثر الشخصيات العصـامية ثراء في عام 2016.

 

في عام 2014 أعلنت صوفيـا عن كتابة سيـرتها الذاتية التي تشمل أهم المحطات والمشكلات والعقبات والانتصارات التي حققتها في كتـاب بعنـوان "المديرة" (Girl Boss)، وبعدها بعـام واحد تم الإعلان عن تحويل الكتاب إلى مسلسل تلفزيوني بنفس الاسم من خلال الشبكة العالمية الأشهر لإذاعة البرامج والمسلسلات الحصـرية "نتفليكس" (Netflix)، وتم إصدار المسلسل في موسمه الأول في عام 2016.

 

المسلسل(5) مؤلّف من 13 حلقـة، مدة الحلقة الواحدة حوالي 30 دقيقة بالمتوسّط. ورغم أن الإقبال الجماهيري والتقييم النقدي للمسلسل لم يكن كبيرا، وأن شبكة "نتفليكس" أعلنت عن انتهاء المسلسل بالكامل عبر إذاعة موسمه الأول، وعدم وجود نيّة لإنتاج مواسم أخرى فإن المسلسل -مع ذلك- ناقش خلال حلقـاته مجموعة من المعاني المهمة في حياة روّاد الأعمال، أو بالأحـرى رائدات الأعمال كون المسلسل ذا طابع أنثوي قليلا.

 

حلويات فاخرة.. كوميديا تجسّد صراع البقاء

 
نختم هذه القائمة بمسلسل كوميدي (Sitcom) تم إصداره حديثا في العام الجاري 2017 ، وحقق نجاحا ممتازا في زمن قياسي لدى المشاهد الأميركي تحديدا. مسلسل "دوناتس سوبيريور" (Superior Donuts) يحكي قصة علاقة عمـل نشأت بين آرثر العجـوز صاحب متجـر لبيع الحلـويات، وبين مساعده فرانكو الذي تم توظيفه حديثا، وتدور أحداث المسلسل الكوميدية في حلقاته المتعددة حول صراع صاحب المتجر العجـوز متصلّب الفكـر في إدارة متجـره وإنقاذه من الأزمات المالية، في الوقت الذي يلعب مساعده الجديد دور الفكـر الشاب الذي يقترح عليه اقتراحات متعددة لتطوير المتجر ودفعه للأمام.

 

المسلسل(6) يسلّط الضوء على العلاقة بين الفكر التقليدي المتصلّب في إدارة المشروعات -الذي يمثّله آرثر صاحب الخمسة وسبعين عاما- وبين الفكر المرن الجديد والمستهتر أحيانا -الذي يمثله الشاب فرانكو-، ويتضمن خلال أحداثه الكثير من المواقف الكوميدية في الأساس، وإن كان الإطار العام للمسلسل ذا طابع تجاري.

 

المسلسل في موسمه الأول تم إصدار 13 حلقة منه، وأعلن عن إطلاق الموسم الثاني منه خلال نهاية العام الحالي. حقق المسلسل أعداد هائلة من المشاهدات في معظم حلقاته، حيث تجاوزت عدد مشاهدات الحلقة الأولى من المسلسل عشـرة ملايين مشاهدة، إلى جانب حلقـاته الأخرى التي حققت مشاهدات مليونية مرتفعة أيضا، وإن لم ينعكس ذلك على تقييماته النقدية بشكل كاف.

 

يمكن القول إن كل مسلسل من هذه المسلسلات يواجه جانبا من جوانب كثيرة يشتمل عليها عالم ريادة الأعمال الواسع، فبعضها يمنحك المعلومة، وبعضها يعطيـك المناخ الريادي، والثالث يضعـك في أروقة المؤسسات الكبرى ومشاكلها وأزماتها، والرابع يقدم لك أفكارا ريادية في إطـار كوميدي. في النهاية، هي جميعا تزرع بداخلك الفكـرة في قالب من التسلية والتشويق، وهذه الحالة -تحديدا- هي أفضـل معيار يحدد تميز العمل الفني من عدمه.

المسلمون في الصين وعلاقتهم بالدولة

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار

شارك برأيك