انضم إلينا
اغلاق
إليك هذه التطبيقات الهامة لتخطي المواقع المحجوبة

إليك هذه التطبيقات الهامة لتخطي المواقع المحجوبة

محمد الجاويش

محرر منوعات
  • ض
  • ض
باستمرار، تتكرر حملات حجب المواقع الإلكترونية في بعض بلدان الوطن العربي وفق التقلبات السياسية والأيديولوجية، لتطال يد الحجب العديد من المواقع الهامة، ولتمتد كذلك لحجب خدمات الـ "في بي إن" (VPN) ذاتها. لذا فإننا سنستعرض عبر هذا التقرير مجموعة من أهم التطبيقات المجانية التي تقدم خدمة تخطي الحجب "في بي إن" والوصول إلى المواقع المحجوبة مجانا.

   

أوبرا في بي إن.. 5 مواقع افتراضية مجانا

"تطبيق فعّال وسهل الاستخدام. أنا لا أتصفح أي موقع الآن إلا باستخدام هذا التطبيق، إذ إنه يوفر طبقة قوية من الحماية مع واجهة استخدام لطيفة فضلا عن كونه تطبيقا مجانيا، لذا فلن تستطيع إلا أن تحبه".

 

بهذه الكلمات وصف لاري موسكوفيتز، أحد المستخدمين تجربته مع تطبيق "أوبرا فري في بي إن" (Opera Free VPN) الذي يُعد واحدا من أهم وأفضل بل وأسرع التطبيقات التي تقدم خدمة الوصول إلى المزيد من المحتوى ومواقع الإنترنت المحجوبة مجانا مع خوادم "في بي إن" فائقة السرعة. تطبيق أوبرا يمكن اعتباره من أكثر التطبيقات التي تقدم خدمات موثوقة، بالرغم من أن الثقة لا يمكن أن تكون مطلقة، إلا أن ما يعزز ثقة المستخدمين أنه من إنتاج شركة أوبرا التي تمتلك تاريخا عريقا على مدى 20 عاما من تقديم الابتكارات التي مكّنت أكثر من 350 مليون شخص حول العالم من الوصول إلى المحتوى الذي يريدونه دون قيود.  

     

     

يمكّن هذا التطبيق مستخدميه من التمتع بالمزيد من الحرية على الإنترنت، حيث يمكّنهم من تخطي الحواجز والقيود المفروضة على آلاف المواقع الإلكترونية والخدمات المختلفة على شبكة الإنترنت عبر مجموعة من المواقع الافتراضية التي يستطيع المستخدم الاختيار من بينها مثل: نطاقات الولايات المتحدة الأميركية وكندا وألمانيا وسنغافورة وهولندا. يوفر التطبيق كذلك إمكانية تحديد مستوى أمن شبكة الإنترنت وتعزيز درجة أمنها، إضافة إلى إمكانية تشفير حركة المستخدم واتصالاته على شبكة الإنترنت وحمايته من التهديدات.

    

يوفر تطبيق أوبرا باقة ذهبية مدفوعة باشتراك سنوي يبلغ نحو 30 دولارا أميركيا، تحتوي هذه الباقة على العديد من الميزات الإضافية مثل: إتاحة أكثر من 10 مواقع افتراضية يستطيع المستخدم الاختيار من بينها وتصفح المحتوى المفضل له بأقصى سرعة ممكنة، إضافة إلى توفير أداة تمنع تعقب المعلنين على شبكة الإنترنت من تتبع حركات المستخدمين وعمليات البحث الخاصة بهم.

    

  

حظي التطبيق بآراء إيجابية جمّة، إذ تم تحميله ملايين المرات بواسطة أكثر من 5 ملايين مستخدم، وحصل على تقييم 4.4 على متجر "غوغل بلاي" من قبِل ما يقرب من 89 ألف مستخدم، كما احتل المركز الـ 25 بين أفضل تطبيقات تعزيز الإنتاجية على متجر "آب ستور". التطبيق متوافق مع أجهزة أبل وأندرويد، يمكن تحميله لهواتف الأندرويد من هنا، ولهواتف أبل من هنا.
   

في بي إن بروكسي ماستر.. الخيار الأمثل لأكثر من 60 مليون مستخدم

يوفر تطبيق "في بي إن بروكسي ماستر" (VPN Proxy Master) تجربة استخدام مميزة، إذ يستطيع المستخدم الوصول غير المحدود إلى جميع المواقع المحجوبة وتجاوز التطبيقات المحظورة ومشاهدة مقاطع الفيديو المحجوبة مجانا. لن يحتاج المستخدم إلى إنشاء حساب خاص أو تسجيل الدخول ليتمكن من استخدام التطبيق.

      

يتميز التطبيق بسرعته الفائقة في الوصول إلى المواقع المحجوبة عبر مجموعة كبيرة من المواقع الافتراضية التي يستطيع المستخدم الاختيار من بينها. كما يتميز بالاتصال المشفر والتصفح المجهول الذي يحجب مراقبة نشاط المستخدمين على شبكة الإنترنت، وبالتالي حماية خصوصية البيانات وأمن المعلومات الشخصية وأمن الإنترنت الخاص بهم عن طريق تشفير هذه البيانات باستخدام بروتوكولات متخصصة مثل بروتوكول حزم بيانات المستخدم (UDP) وبروتوكول التحكم في الإرسال (TCP).

     

   

إلى جانب الباقة الأساسية المجانية يوفر التطبيق باقة مدفوعة باشتراكين شهري وسنوي، تبلغ قيمة الاشتراك الشهري نحو12 دولارا أميركيا، في حين تبلغ قيمة الاشتراك السنوي نحو 36 دولارا أميركيا. تتميز الباقات المدفوعة بإمكانية الوصول إلى المواقع المحجوبة وتجاوز التطبيقات المحظورة بسرعة أكبر عبر توفير عشرات المواقع الافتراضية الإضافية التي يستطيع المستخدم الاختيار من بينها وفقا لأفضلها.

  

التطبيق متاح بأكثر من 10 لغات مثل، الإنجليزية والعربية والفرنسية، واليابانية والبرتغالية والكورية والصينية، إضافة إلى الإسبانية والروسية. نال التطبيق إعجاب الكثيرين من المستخدمين حول العالم، إذ تم تحميله أكثر من 60 مليون مرة وحصل على تقييم 4.6 على متجر "غوغل بلاي" من قِبَل 860 ألف مستخدم، وعلى تقييم 4.7 على متجر "آب ستور" من قِبَل أكثر من 28 ألف مستخدم. يحتل التطبيق كذلك المركز الـ 16 بين أفضل تطبيقات الإنتاجية على متجر "آب ستور"

  

يعلق أحد المستخدمين عن تجربته مع التطبيق قائلا: لقد جرّبت معظم التطبيقات التي تقدم خدمات الـ "في بي إن" على متجر غوغل بلاي، لكن صدقا هذا التطبيق أفضل بكثير من كل التطبيقات الأخرى. ويضيف مستخدم آخر قائلا: هذا التطبيق مذهل جدا، يمكّنك من الوصول إلى المواقع المحجوبة بسلاسة وبثقة تامة، لذا فأنا أقوم باستخدامه منذ أكثر من عام. التطبيق متكامل مع هواتف الأندرويد وأجهزة أبل، يمكن تحميله لهواتف الأندرويد من هنا، ولهواتف أبل من هنا.

  

في بي إن مونستر.. عشرات المواقع الافتراضية مجانا   
يمكن تطبيق "في بي إن مونستر" (VPN Monster) المستخدمين من الولوج إلى مئات المواقع المحجوبة والتطبيقات المحظورة في بلدانهم بسرعة فائقة مجانا. يقوم التطبيق بتجاوز القيود الجغرافية ومرشحات الإنترنت والقيود الرقابية والجدران النارية "firewalls" وغيرها من الأدوات المستخدمة في حجب المواقع والخدمات الإلكترونية، وبالتالي يمكّن المستخدمين من الوصول إلى المواقع المحظورة من خلال خوادم المواقع الافتراضية المختلفة بأداء عالٍ ودرجة فائقة من الاستقرار.

    

   

يقوم التطبيق بحماية حركة مرور شبكة الإنترنت الخاصة بهم وزيادة درجة أمانها، جنبا إلى جنب مع حماية البيانات الشخصية وكلمات المرور من التعرض لهجمات القراصنة عن طريق تشفير هذه البيانات باستخدام العديد من بروتوكولات الأمان المتخصصة مثل بروتوكول حزم بيانات المستخدم (UDP) وبروتوكول التحكم بالإرسال (TCP). إضافة إلى ذلك يقوم التطبيق بحماية أنشطة المستخدمين على الإنترنت مما يمنع المُعلنين من استغلال هذه البيانات في الإعلانات المزعجة.

   

يمتلك التطبيق شبكة كبيرة من المستخدمين تتجاوز المليون مستخدم. حصل التطبيق على تقييم 4.7 على متجر "غوغل بلاي" من قِبَل أكثر من 75 ألف مستخدم. إضافة إلى ذلك حظي التطبيق بآراء جيدة، إذ يعلق أحد المستخدمين على تجربته مع التطبيق قائلا: تطبيق مميز جدا، ذو سرعة جيدة واستقرار عالٍ. ويعلق مستخدم ثانٍ: هذا التطبيق جيد جدا وسهل الاستخدام. ويضيف مستخدم آخر: تطبيق مميز يُقدِّم خدمات الـ "في بي إن" مجانا دون وجود عشرات الإعلانات المزعجة الموجودة في التطبيقات المماثلة. التطبيق متوافق مع أجهزة الأندرويد فقط، ويمكن تحميله من هنا.

   

في بي إن روبوت.. خوادم عالمية بضغطة زر

يقدِّم تطبيق "في بي إن روبوت" (VPN Robot) للمستخدمين الآلاف من الخوادم المجانية والنطاقات الترددية غير المحدودة في الكثير من المواقع الافتراضية حول العالم، ليمكّنهم من تجاوز القيود الجغرافية والرقابية ومرشحات الإنترنت والجدران النارية "firewalls" والوصول الكامل إلى جميع المواقع الإلكترونية المحجوبة وخدمات الإنترنت المختلفة والاستمتاع بها مجانا وبسرعة فائقة ودرجة عالية من الأمان والخصوصية، دون الحاجة إلى إنشاء حساب خاص أو تسجيل الدخول إلى التطبيق.

    

   

يحمي التطبيق خصوصية البيانات وأمن المعلومات الشخصية وأمن الإنترنت الخاص بالمستخدمين من التهديدات، ويمنع تسجيل أنشطة المستخدمين وسلوكهم على شبكة الإنترنت والحفاظ على سلامتهم من تتبع طرف ثالث قد يهدد أمن المعلومات الخاصة بهم. إضافة إلى ذلك يقوم بتشفير البيانات باستخدام بروتوكول حزم بيانات المستخدم (UDP) وبروتوكول التحكم بالإرسال (TCP)، ويمنع المعلنين من التعرف على أنشطة المستخدمين أو استغلالها.

   

يوفر التطبيق مواقع افتراضية مختلفة مثل نطاق الولايات المتحدة الأميركية الأكثر مناسبة للمستخدمين في أميركا الشمالية والجنوبية، ونطاق ألمانيا الأكثر ملاءمة للمستخدمين في بلدان الشرق الأوسط، ونطاق الهند المناسب للمستخدمين في الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا، إضافة إلى نطاق اليابان المناسب للمستخدمين الآسيويين والفلبينيين والإندونيسيين. كما يتيح دعم المكالمات الصوتية ومكالمات الفيديو للبلدان العربية المحظورة فيها تلك الخدمات مثل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وإيران وعمان وغيرها.

  

تم تحميل التطبيق من قِبَل أكثر من مليون مستخدم، فحصل على تقييم 4.6 على متجر "غوغل بلاي" من قِبَل أكثر من 93 ألف مستخدم. إضافة إلى ذلك حظي التطبيق بآراء جيدة، إذ يعلق أحد المستخدمين على تجربته مع التطبيق قائلا: تطبيق مميز ومختلف عن أغلبية التطبيقات الأخرى، أكثر ما يميز التطبيق هو أنه يظل مفتوحا حتى تقوم بإغلاقه على عكس التطبيقات الأخرى التي تغلق تلقائيا بعد عدة ساعات من الاستخدام. التطبيق متوافق مع أجهزة الأندرويد فقط، ويمكن تحميله من هنا.

  

إكس في بي إن.. الخيار الأفضل لهواتف أبل

يوفر تطبيق "إكس في بي إن" (X-VPN Unlimited VPN Proxy) العديد من الخوادم فائقة السرعة والمواقع الافتراضية التي تمكّن المستخدمين من تجاوز التعقيدات والقيود الجغرافية والقانونية والوصول إلى المواقع المحظورة والتطبيقات المحجوبة بسرعة فائقة ودرجة عالية من الأمان دون الحاجة إلى دفع الكثير من المال.

    

 

يعمل التطبيق على حماية شبكة الإنترنت الخاصة بالمستخدمين إضافة إلى حماية بيانات الإنترنت والبيانات والمعلومات الشخصية الخاصة بهم، فضلا عن حماية وتشفير أنشطتهم ومنع المعلنين والمتتبعين من رصد هذه الأنشطة واستغلالها أثناء تصفحهم لمواقع الإنترنت المختلفة.

   

حصل التطبيق على تقييم 4.7 على متجر "آب ستور" من قِبَل أكثر من 16 ألف مستخدم، كما حاز على المركز الـ 19 بين أفضل تطبيقات الإنتاجية على متجر "آب ستور". حظي التطبيق بآراء إيجابية عدة، فيقول أحد المستخدمين: لقد صادفت هذا التطبيق عبر موقع إنستغرام، فقمت بتحميله واستخدامه، وكانت المفاجأة أن التطبيق مجاني تماما. بالطبع توجد نسخة مدفوعة من التطبيق لكن النسخة المجانية من التطبيق مميزة جدا وكل شيء يعمل بشكل جيد، أصبحت قادرا على مشاهدة البرامج التلفزيونية المتاحة في المملكة المتحدة فقط والمفضلة لدي بفضل هذا التطبيق. التطبيق متوافق مع أجهزة أبل فقط، ويمكن تحميله من هنا

تركيا وإسرائيل.. واقع العلاقات واحتمالات التقارب

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار