هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

انضم إلينا
اغلاق
اخلق عالمك بالمنزل.. كيف تزين بيتك بالقطع الفنية المناسبة؟

اخلق عالمك بالمنزل.. كيف تزين بيتك بالقطع الفنية المناسبة؟

هند مسعد

محررة فنية
  • ض
  • ض
اضغط للاستماع
           

"الفن هو الطريقة الوحيدة للهرب دون أن تُغادر البيت."[1]

(توايلا ثارب)


بتلك العبارة تصف مُصممة رقصات البالية الأمريكيّة المعاصرة توايلا ثارب قدرة الفن على أن يكون بديلا عن الواقع الرديء. فالبيت بوصفه المأوى والمخبأ قد يكون هو وسيلتنا للهروب بعيدًا دون أن نغادر حتى أعتابه.[2]

ذاك هو الفن بالنسبة للبيت، مهرب جمالي من العالم الخارجي، نستطيع أن نعول عليه. فالبيت كان دوما محط اهتمام العديد من العلوم والدراسات المختلفة، علم النفس والفلسفة وعلم الاجتماع والتمريض والهندسة المعمارية والقانون، وبالطبع حلت البيوت والمنازل على الفنون التشكيلية سواء من باب رسمها كموضوع أو تزينها على أرض الواقع.

 

ولا شك أن كل تلك التخصصات تتفق فيما بينها على مفهوم البيت بأنه المكان الذي يحتوي على عناصر من شأنها أن تخدم الأسرة صحيًّا ونفسيًا. فإحدى السمات الرئيسية للمنزل هي "المكان المريح". كما يصير المنزل أكثر راحة وفقا لقدرته النسبية على تلبية الحاجات الفردية للأفراد.
 
وجدران البيت كجدران المعارض، يجب تزينها بالقطع المناسبة. فتلك المساحة الفارغة فوق أريكتك تحتاج قدرا لا بأس به من الفهم والمعرفة بعالم الفن لتستطيع اختيار القطعة المناسبة لها. وعليه، فهناك عدة خطوات تقترحها متاحف ومواقع الفن التشكيلي لمساعدتك في اختيار القطعة المناسبة لبيتك.

  

الميزانية ونوع المادة والذوق في الاختيار

فوفقا لموقع آرتسي (Artsy)، وهو شريك عدد من صالات العرض والمؤسسات الفنيّة الرائدة منها المتحف البريطاني في لندن، في مقاله المنشور بعنوان "كيف تشتري قطعة فنية مناسبة لمساحتك وميزانيتك وأسلوبك،" ينصحك خبراء الموقع بالتصفح حسب ميزانيتك المتاحة أولا. فالسعر عامل حاسم في نوع القطعة التي ستزين منزلك والمادة المستخدمة فيها وعمرها كقطعة فنية.[3]

 

بعد ذلك، حدد نوع المادة المستخدمة في العمل الفني. هل ترغب في لوحة زيتية أم في عمل فوتوغرافي أم تصميم يدوي على اليد أم منحوتة... إلخ. كذلك يجب أن تحرص على المواد الفنية الأقرب في موضوعها لديكور البيت.[4]


مثلا، قد تكون اللوحات الزيتية ذات المواضيع الكلاسيكية والرومانسية أنسب للبيوت التي يتسم ديكورها بالطابع العتيق / Antique. فيما تناسب الصور الفوتوغرافية الأبيض وأسود الديكورات ذات الطابع الحديث / Modern.

   

   

وترى مصممة الديكور نيللي رفيت، مصممة الديكور في توينكل آند ويستل / Twinkle and Whistle، إن حجم القطعة الفنيّة يُمكن أن يجعل غرفتك أجمل أو يُفسدها، لذلك يجب التفكير في حجم القطعة مقارنة بمساحة الغرفة عندما تكون بصدد عمليّة الشراء.[5]


"أنت لا ترغب في وضع عمل فني جميل ولكن صغير بمفرده وحيدًا على جدار أبيض كبير، أو عمل فني ضخم يأكل المساحة البصرية المتاحة متجاوزا كل شيء في الغرفة. إذا كنت تنوي نقل القطعة من مكان لمكان آخر في منزلك أو ترك المنزل نفسه في وقت لاحق، فقد ترغب في التركيز على القطع ذات الحجم "القياسي" إلى حد كبير، أي أن تكون القطعة ليست كبيرة جدًا وليست صغيرة جدًا. فالأشياء التي تتراوح قياساتها بين 30 و120 سم من السهل استيعابها في أي منزل."[6]

(نيللي رفيت)

 

وتنصح الرسّامة الإيطالية المُعاصرة، فرانشيسكا جانجيرلا، زبائنها عند الإقدام على تزيين المنزل بلوحات زيتية أن يتبعوا غرائزهم الفطرية حول الجمال دون أن يكون للناس في ذلك تأثير. فالفن اختيار شخصي وبمجرد أن تنقل القطعة لمنزلك ستنظر لها يوميا، لذلك، يجب أن تعجبك.[7]، وفي ذلك يقول فرانشيسكا جانجريلا "إن كنت تحبها، قُمْ بشرائها."[8] -

بعد ترتيب الميزانية ونوع المادة والذوق في الاختيار، ينصح موقع "نيست كاسا - Nest | Casa" للتصميم والديكور، أن اختيار القطعة الفنية عليه أن يعكس من أنت حقًا. وألا يكون الأمر مُجرد محاولة للعثور على شيء مطابق للون الكراسي الخاصة بك. ابحث عن شيء يتحدث إليك.[9]

  

       
اختيار الغرفة
بعد اختيار العمل الفني، وفقا لنفس الموقع، يجب اختيار الغرفة التي سيتم وضع العمل فيها. فالقطعة التي تصلح للمطبخ قد لا تصلح لغرفة المعيشة - وهكذا. وينصح الموقع بالقطع الرقيقة البسيطة في الغرف ذات الألوان الزاهية، حيث يمكن أن تكون بمثابة عامل اتزان مرحب به.[10]

 

ويرى المُختصون في الموقع أن هناك قطع خاصة وملحوظة بشكل غير عادي والتي يمكن أن يكون لها تأثير كبير على أي غرفة يتم وضعها فيها. مثل الصور البيضاء والسوداء الموجودة في مجموعة "It Boys & Girls" للمصور الشهير تيري أونويل | Terry O'Neill. ويرى الموقع أن تلك القطع لا تمتزج فقط مع أي أسلوب ديكور، حديث أو عتيق، بل أيضا لديها القدرة على إضفاء لمسة خاصة على الغرفة بشكل كامل.[11]

      

في الصورة تيري أونيل مُزينًا حوائط مكتبه بقطع من مجموعة "أولاد وبنات."

        

تعليق العمل وفهمه والاستمتاع به

بعد شراء القطعة واختيار المكان المناسب لها في المنزل، أنت الآن بصدد خطوة أخرى: كيف تُعلق العمل! وفقًا للناقدة الفنية جوليا جرين، أن تعليق العمل في المكان غير المناسب على الحائط المخصص له قد يُفسد الأمر برمته، ناهينا عن الحفاظ على العمل محميًا من التلف.[12]

 

وتنصح جرين عملائها دائمًا بأن يتم تعليق العمل الفني على مستوى العين. ويعد ربط الأعمال بشريط في الجزء الخلفي من الإطار وهي واحدة من الطرق السليمة في تعليق الأعمال الفنية. كما لا يجب إحداث فجوات عدة في الجدار قبل اختيار موقع معين للعمل لأن الفجوات من شأنها أن تضر بالشكل الفني العام للغرفة.[13]

 

   
"الفن هو مساحة للتعبير من خلال اللون والمحتوى والملمس. اختر العمل الفنّي بقلبك. ولا تنس التماثيل والسجاد. يمكنهم إضافة لمسة فنية أيضًا."[14]

(زوي باولاك، رسّامة كنديّة مُعاصرة)

   
بعد تعليق العمل والاستمتاع بشكله الجمالي، تنصح مستشارة الديكور الكندية جابريل سافوي، بمحاولة مقابلة الفنان الذي أبدع العمل شخصيًّا للتعرف عليه. إذ لم يتسنَّ لك مقابلته، حاول قراءة الشروح المتعلقة بفنه والذهاب لصالات المعارض التي تعرض أعماله. أما في حال لم يتسن لك الذهاب لصالات العرض، تابع أعماله على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.


"التعرف على الفنان الذي أبدع تلك القطعة الفنية يساعدك على فهم محتوى العمل والسياق المحيط بالقطعة نفسها."[15]

(جابريل سافوي)


في نفس السياق، تنصح سافوي المهتمين بتزيين بيوتهم بأعمال فنية جميلة بأن يواظبوا على حضور أي فعاليات أو معارض فنية متاحة أمامهم.  فتلك هي الطريقة المُثلى للتعرف على الفنانين الناشئين. كما تنصح بتجنب شراء القطه الباهظة الثمن والتي من شأنها أن تضر بميزانيتك.[16]

 

ووفقا لسافوي فإن متابعة الرسّامين الناشئين ليس أمرًا اعتباطيًّا. لأن لرسّام إذا كان موهوبا ويحقق نجاحا سريعا فإنك على الأغلب ستكون صاحب قطعة فنية نادرة وغالية في السعر بعد عدة سنوات، فلا تُهمل الناشئين.[17]

          

       

الشاهد، أن المزج الجيد بين الأشكال والأحجام والألوان يساعدك على تكوين شكل جمالي مناسب حسب ذوقك. لذلك، لا تترد في وضع لمستك الخاصة على الجدران أفقيا ورأسيا واسمح لخيالك بالذهاب لأبعد الحدود.

إذا كنت تواجه بعض الصعوبات في اختيار الألوان أو الأشكال يُمكنك الاعتماد على صور الأبيض والأسود المؤطرة بإطار أسود، خاصة الصور الفوتوغرافية التي تعكس ميولك الفنية والثقافية. ثم أضف لها في الأثاث أو في الدهان بعض الألوان المنعشة والزاهية.

كذلك، يُمكنك أن تصنع قطعك الفنية بنفسك. التقط ذكرياتك المصورة فوتوغرافيًّا وحولها لأبيض وأسود ثم اطبعها واصنع لها الإطار الأسود المناسب ثم علقها في سلسة أفقية على الجدار المناسب في البيت. وقد تكون تلك بدايتك البسيطة في عالم تجميع اللوحات والأعمال الفنية.

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار