انضم إلينا
اغلاق
الكسل والتسويف والتأخير.. تطبيقات تساعدك على تجاوز كل ذلك

الكسل والتسويف والتأخير.. تطبيقات تساعدك على تجاوز كل ذلك

محمد الجاويش

محرر منوعات
  • ض
  • ض

"تتشكّل العادات بتكرار أفعال معينة، تعززها وتقويها زيادة عدد الأفعال المكرّرة، رغم ذلك فإن العادات ضعيفة ويمكن تجاوزها، حيث تتشكل العادات العكسية من تكرار الأفعال المضادة للسلوكيات التي يراد التخلص منها"

(مورتيمر أدلر، مؤلف وفيلسوف أميركي)

     

يُعد كسر العادات المتأصلة لدى الفرد أحد أكثر التحديات التي يواجهها الإنسان صعوبة، لذا خلال هذا التقرير سوف نتناول مجموعة من أهم وأبرز التطبيقات المجانية التي تساعد المستخدمين على التخلي عن العادات السيئة واستبدالها بالعادات الجيدة عبر مجموعة من الخطوات المستندة إلى دراسات نفسية وسلوكية عدة.

   

لووب.. طريقة فريدة لحساب قوة عاداتك

         
يساعد تطبيق "لووب" (Loop) المستخدمين على تتبع عاداتهم وإنشاء العادات الجيدة والحفاظ عليها والتخلص من العادات السيئة مما يمكنهم من تحقيق أهدافهم على المدى الطويل. يتميز التطبيق بواجهته البسيطة المحدّثة سهلة الاستخدام التي تتبع المبادئ التوجيهية في تصميم مكوناته. كما يحتوي على مزية فعالة، وهي صيغة متقدمة تقوم بحساب قوة عادات المستخدم عن طريق قياس مدى تكرار كل عادة وتحويلها إلى رقم ملموس يصف قوة العادات.

    

يحتوي التطبيق على الرسوم البيانية والإحصاءات التفصيلية التي تظهر مدى تحسن عادات المستخدم بمرور الوقت، كما يحتوي على جداول مرنة تدعم كل العادات اليومية، إضافة إلى إتاحة إمكانية إنشاء التنبيهات الفردية التي تنبه المستخدم لتسجيل التقدم اليومي الذي يحرزه. يتميز التطبيق كذلك بكونه خاليا تماما من الإعلانات وذا كود مصدري مفتوح لجميع المستخدمين، مما يفتح الباب على مصراعيه أمام التقنيين والمبرمجين للتعديل على الكود المصدري وإنشاء تطبيق جديد ذي مزايا إضافية مميزة.

   

تم تحميل التطبيق أكثر من مليون مرة، إذ حصل على تقييم 4.7 على متجر "غوغل بلاي" من قِبل ما يقرب من 15 ألف مستخدم. يعلق أحد المستخدمين عن تجربة استخدامه للتطبيق قائلا: هذا التطبيق جيد جدا لصنع قوائم العادات والأهداف، إذ يوفر جميع أنواع الضوابط التي تعرض المزيد من التفاصيل عن العادات والأنشطة بطريقة بصرية جيدة مصممة بشكل جذاب. يضيف مستخدم آخر: هذا التطبيق بسيط جدا، أنا أحب عدم وجود إعلانات في التطبيق، لذا فأنا أوصي به بشدة إن كان لديك روتين يومي ترغب في اتباعه، أو تريد تتبع عاداتك الجيدة والسيئة. التطبيق متوافق مع أجهزة الأندرويد فقط، يمكن تحميله من هنا. كما يمكن تحميل تطبيق مشابه لهواتف آبل من هنا.

    

هابيت بُل تراكر.. منصة متعددة لتتبع عاداتك اليومية

        
يساعد تطبيق "هابيت بل تراكر" (Habit-Bull Tracker) المستخدمين على تنظيم حياتهم عن طريق تتبع جميع عاداتهم الجيد منها والسيئ، وتتبع الروتين اليومي الخاص بهم والمهام اليومية المتكررة. يساعد التطبيق كذلك على كسر العادات السيئة والتخلص منها مثل التدخين وشرب الكحول أو قضم الأظافر، ومن ثم استبدالها بعادات أخرى إيجابية من القراءة أو التأمل أو ممارسة الرياضة.

   

يتميز التطبيق أيضا بتوفير تجربة استخدام مخصصة تماما لكل مستخدم، إذ يستطيع المستخدم تتبع ما يصل إلى 100 عادة تمتلك كل واحدة منها التقويم الخاص بها. يضم التطبيق كذلك مجموعة مميزة جدا من الإضافات مثل الواجهات المتعددة التي تُمكّن المستخدم من إدخال البيانات بسرعة فائقة من خلال الشاشة الرئيسية دون الحاجة إلى الذهاب إلى التطبيق.

    

إضافة إلى التنبيهات المرنة التي تُذكّره ببدء عادة جديدة، وإمكانية التزامن مع الأجهزة المختلفة التي يستخدمها المستخدم. فضلا عن النصائح والصور والاقتباسات التحفيزية والأدوات التحليلية المعمقة التي تراقب تطور العادات الخاصة بكل مستخدم ومن ثم تحويلها إلى الرسوم البيانية والإحصاءات التوضيحية، والعديد من المزايا الأخرى.

        

      

يستخدم التطبيق أكثر من مليون مستخدم حول العالم، فحصل على تقييم 4.5 على متجر "غوغل بلاي" من قِبل ما يقرب من 38 ألف مستخدم. حظي التطبيق كذلك بآراء إيجابية جمة، فيعلق أحد المستخدمين على تجربته مع التطبيق قائلا: تطبيقات تتبع العادات من أقل التطبيقات المتاحة لهواتف آبل، لكن هذا التطبيق يوفر أخيرا العديد من المزايا الجذابة مثل عرض التقويم والمزيد من السيطرة على تكرار العادات إضافة إلى بعض المزايا التي تفتقدها التطبيقات الأخرى.

     

يعلق مستخدم ثانٍ قائلا: ببساطة هذا التطبيق مذهل، إذ يتيح لي تتبع أي جانب من جوانب حياتي، مناسب جدا للحفاظ على اللياقة البدنية أو الإقلاع عن التدخين أو النوم لمدة 8 ساعات أو حتى الحفاظ على التفكير الإيجابي وما إلى ذلك، أوصي به الجميع. يقول مستخدم آخر: أفضل متعقب قمت باستخدامه على الإطلاق، يتميز بواجهة استخدام نظيفة ومزايا ممتازة مفيدة جدا. تحكم بحياتك من خلال هذا التطبيق وابدأ في اتخاذ خطوة أفضل إلى الأمام. التطبيق متوافق مع هواتف الأندرويد وهواتف آبل، يمكن تحميله لهواتف الأندرويد من هنا، ولهواتف آبل من هنا، ويمكن زيارة الموقع الإلكتروني للتطبيق من هنا.

     

هابيتيكا.. غيّر عاداتك باستخدام الألعاب

       
يُقدِّم تطبيق "هابيتيكا" (Habitica) طريقة مميزة تعمل على تحفيز المستخدمين ودفعهم إلى تحسين حياتهم عن طريق تعزيز إنتاجياتهم وتحقيق أهدافهم وتتبع عاداتهم فضلا عن كسر السيئ منها واستبداله بعادات أخرى جيدة. يعتمد التطبيق بشكل رئيسي على تشبيه الحياة الشخصية للمستخدمين باللعبة، بحيث يجمع بين المكافآت والعقوبات التي تقوم بدورها في تحفيز المستخدمين على المضي قدما وتحقيق المزيد من النجاحات.
   
يتيح التطبيق إمكانية تتبع المستخدمين للعادات والأهداف اليومية الخاصة بهم، إذ يقوم المستخدم بإدخال العادات والأهداف اليومية وقائمة المهام المنوطة به، ثم يقوم بتحديد المهام والأهداف التي تم إنجازها في هذا اليوم، ليحصل على المكافأة الخاصة به سواء إن كانت مستويات جديدة في الألعاب المدمجة مع التطبيق أو مشاهدة حلقة من البرنامج التلفزيوني المفضل لديه وما إلى ذلك.

       

يتميز التطبيق بواجهة استخدام مميزة تسهل عملية تتبع الأهداف اليومية، ويوفر شبكة اجتماعية مميزة مليئة بتجارب المستخدمين الآخرين ونصائحهم الملهمة. يمكن استخدام التطبيق من أجل المواظبة على ممارسة الرياضة والحفاظ على اللياقة البدنية، أو التخلص من إدمان الكحوليات أو الإقلاع عن التدخين، أو حتى متابعة التقدم المحرز أثناء إعداد الواجبات الدراسية أو تقارير العمل وغيرها من المهام اليومية.

    

إضافة إلى الباقة المجانية الأساسية للتطبيق، يوفر التطبيق 4 باقات أخرى مدفوعة تحتوي على بعض الإضافات والمزايا الأخرى. من هذه الباقات باقة شهرية تبلغ تكلفتها نحو 5 دولارات أميركية، وباقة ربع سنوية تبلغ تكلفتها نحو 15 دولارا أميركيا، وباقة نصف سنوية تبلغ تكلفتها نحو 30 دولارا أميركيا، وباقة سنوية تبلغ تكلفتها نحو 48 دولارا أميركيا.

     

يستخدم التطبيق أكثر من مليوني مستخدم حول العالم، كما حصل على تقييم 4.3 على متجر "غوغل بلاي" من قِبل ما يقرب من 10 آلاف مستخدم، وحصل على تقييم 4.1 على متجر "آب ستور" بواسطة أكثر من 300 مستخدم. حظي التطبيق كذلك بالعديد من الآراء الإيجابية، فيعلق أحد المستخدمين عن تجربته مع التطبيق قائلا: أنا أقوم باستخدام هذا التطبيق منذ أكثر من شهرين، أنا أحب هذا التطبيق فهو مشجع جدا لإنجاز المهام المنوطة بي.

      

يعلق مستخدم آخر قائلا: أنا أحب هذا التطبيق، لقد رُشّح لي من قِبل أحد أصدقائي والآن أنا أرشحه للجميع، لأنه يعمل على إضافة القليل من المرح الذي يحتاجه الجميع للقيام بالمهام المملة التي يماطلون في أدائها. لقد لاحظت الكثير من التغيرات الإيجابية في حياتي بعد استخدم هذا التطبيق لعدة أسابيع فقط، إذ أصبحت أكثر إنتاجية من ذي قبل، وكل ليلة أذهب إلى الفراش وأنا أشعر بأنني أنجزت الكثير في هذا اليوم. التطبيق متوافق مع هواتف الأندرويد وهواتف آبل، يمكن تحميله لهواتف الأندرويد من هنا، ولهواتف آبل من هنا، ويمكن زيارة الموقع الإلكتروني للتطبيق من هنا.

     

هابيت هب.. تتبع عاداتك وقيّم نفسك

         
تطبيق "هابيت هب" (Habit Hub) من التطبيقات المميزة التي تتيح للمستخدمين تتبع العادات الشخصية وتحقيق الأهداف الخاصة بهم. يتبع التطبيق سر سينفلد للإنتاجية الذي يعود لصاحبه الكاتب والمنتج جيري سينفلد، والذي ينطوي على الاستمرارية والحفاظ على السلسلة المتنامية من العادات عن طريق بناء شرائط طويلة من العادات اليومية دون كسرها. ففي كل مرة يقوم الشخص بعادة ما، تنمو السلسلة الخاصة بهذه العادة لفترة أطول، مما يحفز الشخص على الاستمرار في القيام بهذه العادة وعدم كسرها.

    

يأتي التطبيق مع 4 تصميمات وثيمات مختلفة تجعل عملية تتبع العادات تجربة شخصية مميزة أكثر تخصيصا وتتمتع بطابعها الخاص، كما يوفر إمكانية تصنيف العادات وفقا لارتباطها بمناحي الحياة المختلفة. يحتوي التطبيق على واجهة استخدام متعددة تُمكّن المستخدم من تتبع العادات الخاصة به من خلال شاشة الهاتف الرئيسية دون الحاجة إلى الدخول إلى التطبيق، كما يحتوي على الرسوم التوضيحية والإحصاءات البيانية التي توضح الصورة العامة للعادات المكتسبة والعادات التي تم التخلص منها.

    

يحتوي التطبيق أيضا على تقويم مميز لكل عادة يُسهّل عملية التتبع المصوّر للعادات، كما يحتوي على نظام تنبيهي قوي يساعد المستخدمين على البقاء متصلين دائما لتسجيل كل تقدم يقومون بتحقيقه في كل عادة من عاداتهم. يوفر التطبيق إمكانية النسخ الاحتياطي والتخزين السحابي للبيانات الخاصة بالمستخدمين، فضلا عن إمكانية استيراد بيانات تتبع العادات من التطبيقات المماثلة الأخرى.

    

تم تحميل التطبيق أكثر من 100 ألف مرة، إذ حصل على تقييم 4.4 على متجر "غوغل بلاي" من قِبل ما يزيد على 9 آلاف مستخدم. يعلق أحد المستخدمين على تجربة استخدامه للتطبيق قائلا: هذا هو التطبيق المثالي لخلق عادات جديدة، أفضل مزية هي العرض اليومي بحيث يمكنك أن ترى العادات اليومية ذات الصلة فقط، وهو ما تفتقر إليه معظم التطبيقات المماثلة الأخرى. شكرا جزيلا لمطوري هذا التطبيق المميز.

    

تعلق مستخدمة أخرى قائلة: أنا أحب التصميم واللعبة الخفية التي تبدأ عندما يتم تشكيل سلاسل طويلة من الأيام الناجحة. التطبيق يعمل بطريقة جيدة لا تشوبها شائبة، لقد لاحظت أنني أصبحت أكثر إنتاجية مع استخدام هذا التطبيق، شكرا لمطوري هذا العمل الرائع. التطبيق متوافق مع أجهزة الأندرويد فقط، ويمكن تحميله من هنا.

آخر الأخبار