هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

انضم إلينا
اغلاق
بخلاف "باوربوينت".. إليك هذه البرامج المميزة لإعداد العروض التقديمية

بخلاف "باوربوينت".. إليك هذه البرامج المميزة لإعداد العروض التقديمية

محمد الجاويش

محرر منوعات
  • ض
  • ض
منذ إصدار برنامج "بوربوينت" (PowerPoint) المختص بإعداد العروض التقديمية في عام 1987، وبعد استحواذ شركة مايكروسوفت عليه في العام نفسه، أصبح البرنامج الأكثر شعبية واستخداما لأكثر من 500 مليون مستخدم حول العالم. (1) الآن، ومع التطور الرقمي السريع أصبح البرنامج محدود الإمكانيات وخيارات التخصيص ويفتقر إلى التصاميم الديناميكية الفعالة فضلا عن النماذج والإضافات التي قد عفا عليها الزمن. لذا خلال هذا التقرير سوف نستعرض مجموعة من أبرز البرمجيات التي يمكن الاعتماد عليها في إعداد عروض تقديمية جذابة ذات مزايا أفضل وتصاميم أكثر حيوية وتميزا.

   

بريزي.. عروض تقديمية مرنة غير خطية
تم تأسيس "بريزي" (Prezi) في عام 2009، والآن يُعد البرنامج الأول في إعداد العروض التقديمية لأكثر من 100 مليون مستخدم حول العالم، من بينهم كبرى الشركات والمؤسسات العالمية مثل: شركة "سيسكو" (Cisco) الرائدة في مجال تقنية المعلومات، وشركة فودافون (Vodafone) للاتصالات، وشركة إيفون (Avon) الرائدة في منتجات التجميل.

    

ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف" (UNICEF)، وشركة "تيد" (TED)، وشركة "شارب" (Sharp) اليابانية للصناعات الإلكترونية، وشركة "آي بي إم" (IBM) للبرمجيات وتقنية المعلومات، وشركة "بوكس" (Box) للتخزين السحابي، وقناة "ديسكفري" (Discovery Channel) وغيرها الكثير.

    

   

يُعدّ برنامج بريزي بمنزلة نوع مختلف تماما من برامج العروض التقديمية، فلا يقتصر دوره على إنشاء العروض وحسب، بل يمتد ليتدخل في إعادة اختراع كيفية مشاركة المعرفة وحكاء القصص مع الجمهور. حيث يستند في تصميمه وطريقة عمله إلى البحوث العلمية، فوفقا لنتائج إحدى الدراسات البحثية التي تمت في جامعة هارفارد للمقارنة بين بريزي وبوربوينت، كان بريزي أكثر فاعلية بنسبة 25.3%، وأكثر تنظيما بنسبة 12.5%، كما كان أكثر إقناعا بنسبة 21.9%، وأكثر جاذبية بنسبة 16.4% من بوربوينت.

    

صُمّم بريزي لجعل الأشخاص الذين لا يمتلكون أدنى معرفة عن التصميم بالقيام بإنشاء عروض أكثر حيوية وإبداعا عبر خطوات بسيطة. على نقيض البرمجيات الأخرى التي تعتمد على العروض التقديمية التي تسير في شرائح محددة وتتبع خط زمني مستقيم، يتحرر بريزي تماما من الشرائح وطريقة العرض الخطية ليمنحك تجربة مرنة للغاية تسمح لك بالتحكم في كل تفصيل مهما كان ضئيلا ليمكّنك من تنظيم العرض الخاص بك والتنقل فيه بحرية تامة لإبراز العلاقات بين الصورة الكبيرة والتفاصيل الدقيقة، مما يجعل رسالتك أكثر قدرة على التأثير والتحفيز والتذكر.

     

   

يتميز بريزي بواجهة الاستخدام البسيطة، والتصاميم الفريدة، والأدوات التحريرية المتقدمة، ونسق العرض الديناميكي المبتكر الذي يمكّنك من إنشاء عروض تقديمية تفاعلية مع تجربة مرئية عالية الدقة. ويتميز بتوافقه مع أغلبية أنظمة التشغيل بما فيها الحواسيب الشخصية والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، فضلا عن توافقه مع العديد من البرمجيات الإضافية التي تسهّل العمل للمجموعات والشركات.

 

كما يتميز بإمكانية استخدامه دون الاتصال بالإنترنت، وتخزين العروض التقديمية التي قمت بإنشائها على السحابة الإلكترونية، إضافة إلى إدارة الخصوصية وإمكانية تحليل النتائج ومدى التفاعل مع العروض التي قمت بمشاركتها مع الآخرين. أما أبرز عيوب بريزي فهي لا تُعدّ عيوبا حقيقية، إذ تتمثل في أن الواجهة الحرة قد لا تلائم بعض المستخدمين لأنها لا تمكّنهم من إنشاء نصوص أو رسومات أو صور ذات حجم ثابت، كما أن أسلوب العرض غير الخطي قد لا يناسب بعض المستخدمين الذين يُفضلون أسلوب العرض الخطي الذي يعتمد على الشرائح.

     

   

البرنامج متاح بأكثر من 7 لغات من بينها: الإنجليزية والإسبانية والألمانية والفرنسية والبرتغالية والمجرية والصينية وغيرها. ويوفر استخداما تجريبيا لمدة 14 يوما، كما يوفر العديد من الباقات المدفوعة للأفراد والشركات، فتبدأ باقات الأفراد من 5 دولارات أميركية شهريا وحتى 59 دولارا أميركيا شهريا. بينما توفر باقات الأعمال العديد من المزايا الإضافية الأكثر تخصصية وتبدأ من 59 دولارا أميركيا شهريا. للتعرف على البرنامج وكيفية الاستخدام من هنا.

  

هايكو ديك.. ملايين الصور والتصاميم الفريدة

أُنشئ برنامج "هايكو ديك" (Haiku Deck) بناء على النصائح التي أوصى بها خبراء ومصممو العروض التقديمية، حيث اتخذوا من البساطة والجمال والمرح شعارا لهم. فيركز البرنامج على جعل العروض التقديمية بسيطة من خلال الحد من النصوص وتركيز كل شريحة على فكرة واحدة، مع جعلها جذابة من خلال بناء قصص مع صور عالية التأثير والجودة تمتزج بالمرح.

        

      

يساعد البرنامج مستخدميه على التركيز على الأفكار الرئيسية وإبرازها من خلال التصاميم الاحترافية والصور المميزة التي يمكن اختيارها من المكتبة الفريدة التي تضم 40 مليون صورة مجانية والآلاف من القوالب المصممة بشكل احترافي لتناسب العروض التقديمية الصحافية والتسويقية وعروض الأعمال والمشاريع الناشئة وغيرها من المجالات الأخرى، فضلا عن مجموعة ضخمة من الخطوط الأنيقة ومرشحات الصور الفريدة.

  

يتميز البرنامج بواجهة الاستخدام البسيطة وطريقة العرض الفعالة والمكتبة الرقمية الضخمة، ويتميز بالعديد من الأدوات الفعالة، وإمكانية تصدير العروض التقديمية إلى البرامج الأخرى. كما يتميز بإمكانية عرض وتعديل الشرائح والعروض من أجهزة الكمبيوتر والأجهزة اللوحية والهواتف الذكية التي تعمل بنظام "آي أو إس" (IOS)، فضلا عن إمكانية تخزين العروض التقديمية على السحابة الإلكترونية مما يسهل الوصول إليها ومشاركتها مع المستخدمين الآخرين.

 

  

من أبرز المزايا الأخرى التي يتفرد بها البرنامج هي أداة الذكاء الاصطناعي "زورو" (Zuru) التي تجعل عملية تصميم عرض تقديمي متناسق أمرا غاية في البساطة لا يتطلب الكثير من الوقت ولا الجهد، حيث يقوم المستخدم بتحديد موضوع العرض التقديمي الخاص به لتبدأ الأداة الذكية في بناء مجموعة الشرائح واختيار التنسيقات والصور والأنماط المناسبة. بينما يكمن قصور البرنامج في العدد المحدودة من الشرائح، وخيارات التنسيق والتخصيص القليلة، فضلا عن عدم وجود دعم لهواتف الأندرويد وعدم وجود خيار الدفع الشهري في أغلبية الباقات المدفوعة.

 

يوفر البرنامج استخداما تجريبيا لمدة 7 أيام، كما يوفر 3 باقات مدفوعة سنوية تناسب الأفراد والشركات، توفر الباقة الأولى المزايا الأساسية بتكلفة مادية تبلغ نحو 8 دولارات أميركية شهريا، في حين تناسب الباقة الثانية المعلمين والطلاب والمدربين وتتراوح تكلفتها المادية بين 10 و20 دولارا أميركيا شهريا، بينما تضم الباقة الثالثة كافة المزايا السابقة مع العديد من الإضافات الأخرى بتكلفة مادية تبلغ نحو 30 دولارا أميركيا شهريا. للتعرف على البرنامج وكيفية الاستخدام من هنا.

 

كستم شو.. تجربة فريدة لعروض الأعمال
برنامج "كستم شو" (custom show) هو برنامج لإعداد العروض التقديمية ويستهدف الشركات والعلامات التجارية في المقام الأول، حيث يركز على زيادة المبيعات وتعزيز تسويق العلامات التجارية من خلال العروض التقديمية التي ترتكز على التصميم. يعتمد على البرنامج المئات من الشركات العالمية والعلامات التجارية الرائدة من بينها: شبكة "إيه إم سي" (AMC Networks) التلفزيونية، وشبكة "ذا سي دابليو" (The CW)، وشبكة "إتش بي أوه" (HBO)، و"بي بي سي" (BBC)، وهيئة الإذاعة الوطنية "إن بي سي" (NBC) وغيرها.

 

    

يركز البرنامج على تقديم عروض تقديمية موثقة وجذابة تحكي القصة بوضوح وتضع كل عناصر التسويق للعلامة التجارية في مكان واحد. فيمكّنك البرنامج من إنشاء مكتبة من الشرائح التي تجمع بين الصور والفيديو والنصوص والشعارات التي تخص العلامة التجارية الخاصة بك، كما يمكّنك من استيراد العروض التقديمية الأخرى التي أُنشئت بالبرمجيات المختلفة والتعديل عليها، فضلا عن تخصيص العروض التقديمية عن طريق الشرائح المتاحة في مكتبة الشرائح والتحليلات التي يوفرها البرنامج.

 

يتميز البرنامج بتخزين العروض التقديمية على السحابة الإلكترونية ومن ثم مشاركتها وتحديثها تلقائيا مع زملاء العمل مما يسهل التعاون والمشاركة بين الفرق والمجموعات، ويتفرد بطريقة دمج مقاطع الفيديو ضمن العروض التقديمية فضلا عن مكتبة الشرائح المميزة. كما يتميز بمزية تقديم الإحصائيات المفيدة حول العروض التقديمية التي يتم مشاركتها مع الزملاء. إضافة إلى توافقه مع أغلبية أنظمة التشغيل بما فيها الحواسيب الشخصية وهواتف وأجهزة آبل اللوحية.

   

  

فضلا عن توافقه مع العديد من البرمجيات الإضافية التي تسهّل عمل المجموعات والشركات مثل برنامج "سيلز فورس" (Salesforce) الذي يعتمد على الحوسبة السحابية. بينما يكمن قصور البرنامج في خاصية التحليلات التي يرى الكثيرون أنها تحتاج إلى بعض التطوير، فضلا عن تقديم نسخة مجانية تجريبية تفتقر إلى الكثير من المزايا الأساسية. يوفر البرنامج العديد من الاشتراكات السنوية وفقا لعدد المستخدمين. وللتعرف على مزايا البرنامج وكيفية استخدامه من هنا.

   

فيسم.. خيار الطلاب الذكي
برنامج "فيسم" (Visme) عبارة عن برنامج عرض تقديمي يرتكز على التخزين السحابي ويوفر للمستخدمين جميع الأدوات التي يحتاجونها لإنشاء عروض تقديمية مميزة تعتمد على المحتوى المرئي والرسوم البيانية الفريدة وتصورات البيانات الجذابة والعروض التوضيحية المميزة، فضلا عن ملايين الصور المجانية عالية الدقة وآلاف الأيقونات المنهجية وأدوات الرسم البياني ذات الأنماط والخطوط المتعددة.

         

    

يستهدف البرنامج كلا من المسوقين ورواد الأعمال والمعلمين والطلاب والأفراد بشكل عام جنبا إلى جنب مع الشركات وفرق العمل الجماعية. فيعتمد علية أكثر من 900 ألف مستخدم نشط من بينها كبرى الشركات والمؤسسات الرائدة والجامعات العالمية مثل: الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء "ناسا" (NASA)، وشركة "سوني" (Sony) المتخصصة في صناعة الإلكترونيات، وشركة "كيا موتورز" (KIA Motor) المختصة بصناعة السيارات، فضلا عن جامعة ميشيغان وجامعة ساوث داكوتا.

 

يتميز البرنامج بواجهة المستخدم البديهية سهلة الاستخدام التي تعتمد على خاصية السحب والإفلات، ويتميز بتوفير أدوات رائعة لإنشاء عروض تقديمية جذابة ومختلفة تشجّع المشاهدين على التفاعل مع المحتوى المقدَّم، كما يتميز بوجود العديد من الخلفيات ذات الجودة العالية، والقوالب والصور والخطوط المميزة والتصاميم الحديثة. فضلا عن إمكانية إدراج العروض التقديمية التي أُنشئت ببعض البرمجيات الأخرى. كما يتميز بسهولة التخصيص، والتحكم الكامل في الخصوصية لجعل المحتوى عاما أو خاصا أو محميا بكلمة مرور.

  

  

فضلا عن إمكانية مشاركة العروض التقديمية عبر الإنترنت على هيئة عنوان إلكتروني (URL) أو على الشبكات الاجتماعية وغيرها، إضافة إلى إمكانية تنزيل العروض التقديمية وعرضها دون الحاجة إلى الاتصال بشبكة الإنترنت مع إمكانية الحصول على النتائج التحليلية والإحصاءات المجمعة للتفاعل مع عروضك التقديمية بسهولة. أبرز مساوئ البرنامج تكمن في الباقة المجانية من البرنامج، إذ إنه لا يمكن تحميل العروض التقديمية التي يتم إنشاؤها في الباقة المجانية إلا في صيغة صور، إضافة إلى أن ثمن الباقات المدفوعة التي تُدفع شهريا مرتفع مقارنة بالباقات السنوية.

  

يوفر البرنامج 3 أنواع من الباقات المدفوعة التي تُدفع إما شهريا وإما سنويا، النوع الأول من الباقات يناسب الأشخاص وتتراوح تكلفته المادية بين 10 و30 دولارا أميركيا شهريا وفقا لمساحة التخزين وعدد المشاريع والعديد من الإضافات الأخرى. في حين يناسب النوع الثاني الشركات الناشئة ورواد الأعمال وتتراوح تكلفته المادية بين 20 و90 دولارا أميركيا شهريا، بينما يناسب النوع الثالث الطلاب والمعلمين وتتراوح تكلفته المادية بين 30 و60 دولارا أميركيا شهريا في الفصل الواحد. للتعرف على أسعار الباقات والفرق بين مزايا وإضافات كل منها من هنا.

    

  

أخيرا، إضافة إلى البرمجيات السابقة، يوجد العديد من البرامج المهمة التي لم يتسع المجال لذكرها مثل: برنامج "إماز" (Emaze) الذي يتميز بالبساطة ويوفر باقات مدفوعة تبدأ من 9 دولارات أميركية شهريا، ويمكن التعرف على مزايا البرنامج وكيفية استخدامه من هنا. وبرنامج "كينوت" (Keynote) التابع لشركة آبل والذي يُتاح مجانا لمستخدمي آبل ويبلغ سعره 20 دولارا أميركيا للمستخدمين الآخرين، ويمكن التعرف عليه وكيفية استخدامه من هنا.

 

فضلا عن برنامج "سلايد دوغ" (Slidedog) الذي يوفر باقات مدفوعة تبدأ بنحو 8 دولارات أميركية شهريا، ويمكن التعرف على مزايا البرنامج وكيفية استخدامه من هنا، إضافة إلى برنامج "سلايد بين" (Slidebean) الذي يوفر باقات مدفوعة تبدأ بنحو 10 دولارات أميركية شهريا، ويمكن التعرف على مزايا البرنامج وكيفية استخدامه من هنا.

 

تقارير متصدرة


اّخر الأخبار