انضم إلينا
اغلاق
دليلك للدراسة في المملكة المتحدة مجاناً

دليلك للدراسة في المملكة المتحدة مجاناً

هالة أبو لبدة

محررة تعليم وجامعات
  • ض
  • ض

يشتهر التعليم العالي في المملكة المتحدة بكونه أحد أقوى أنظمة التعليم العالي في العالم وقد حصل هذا العام على المرتبة الثانية عالميا في قائمة "كيو إس" (QS) لتصنيف أنظمة التعليم العالي في خمسين دولة، لكن تكلفة الدراسة الأكاديمية في المملكة المتحدة تُشكّل العائق الأكبر أمام طموح كثير من الطلبة الذين يرغبون في الالتحاق بإحدى الجامعات البريطانية وخصوصا المميزة منها، وهنا يأتي دور المنح الدراسية في تسهيل وصول هؤلاء الطلبة إلى أهدافهم التعليمية، وهناك مجموعة متنوعة من المنح الدراسية للدراسة في المملكة المتحدة، لكننا سنسلط الضوء هنا على أبرزها وتحديدا التي يعرضها أو يشارك في تقديمها المجلس الثقافي البريطاني.

     

   

تختلف المنح التي يُعلن عنها المجلس الثقافي البريطاني من دولة لأخرى، حيث تقدم مكاتبه الإقليمية معلومات حول المنح الدراسية المتوفرة والتي يتكرر الإعلان عنها سنويا، ولنوضح ذلك سنتناول على سبيل المثال المنح الدراسية التي يعلن عنها كل من المجلس الثقافي البريطاني في مصر والمجلس الثقافي البريطاني في فلسطين.

  

المجلس الثقافي البريطاني مصر

منحة بريتيش بتروليوم وكامبردج لمصر:

توفر منحة "بريتيش بتروليوم وكامبردج لمصر" فرصة مميزة جدا للدراسة في جامعة كامبريدج إحدى أفضل جامعات العالم، وتأتي هذه المنحة كنتاج للتعاون المشترك الذي يجمع شركة البترول البريطانية "بريتيش بتروليوم" بمصر وصندوق منح كامبردج "The Cambridge Commonwealth, European and International Trust"، وتستهدف هذه المنح طلبة البكالوريوس المتميزين أكاديميا من خريجي الجامعات المصرية الذين يخططون لدراسة برنامج ماجستير مدته عام في جامعة كامبريدج في أحد التخصصات ذات العلاقة بمجال البترول والأعمال والاقتصاد والدراسات التنموية.

  

تغطي المنحة كامل الرسوم الدراسية وتوفر مبلغا شهريا يمنح على ثلاث دفعات للطلبة وتعادل قيمته الكلية 13,900 جنيه إسترليني، ومساهمة مالية للتخفيف من تكلفة تذاكر الطيران قيمتها 300 جنيه إسترليني، لكن المنحة لا تغطي أي تكلفة للمرافقين، ويتعين على المتقدمين التقدم مباشرة لجامعة كامبريدج قبل انتهاء موعد الدعم المادي لبرنامج الدراسة الخاص بهم.

      

   

مؤسسة القلعة للمنح الدراسية:

تأسست شركة القلعة، إحدى أشهر الشركات الاستثمارية في أفريقيا والشرق الأوسط، عام 2004 لتقدم خدماتها لأكثر من 1.3 مليار مستهلك في مصر وشمال وشرق أفريقيا، وفي عام 2007 أسست الشركة مؤسسة القلعة للمنح الدراسية سعيا نحو المساهمة في تحفيز دور الشباب في تنمية القطاعات المصرية، ويحظى 15 إلى 20 طالبا سنويا بمنح دراسية تساعدهم على الحصول على درجة الماجستير أو الدكتوراه من جامعات أوروبا والولايات المتحدة، وقد وصل هذا العدد عام 2016 إلى 163 منحة احتفالا من المؤسسة بمرور عشر سنوات على تأسيسها، وقد نجح الطلبة الفائزون بالمنح في إكمال دراساتهم العليا في أفضل جامعات العالم كجامعة هارفارد، وجامعة كامبريدج، وجامعة أكسفورد، وجامعة كولومبيا، وجامعة ستانفورد.

  

إن منح المؤسسة موجهة إلى الشباب المصريين في كافة محافظات مصر ممن تقل أعمارهم عن 35 عاما، وتتيح لهم دراسة كافة التخصصات بما فيها الطب والهندسة والحقوق وصناعة الأفلام السينمائية، وهناك نوعان من هذه المنح، الأول برنامج المنح الكاملة ويغطي الرسوم الدراسية وتكاليف المعيشة، والثاني برنامج المنح الجزئية ويغطي تكاليف الدراسة فقط، ويسمح للطلبة باختيار الجامعات التي يرغبون الدراسة فيها، دون تقييدهم بجامعات محددة، وتقدم المؤسسة المزيد من المعلومات حول هذه المنح هنا.

 

المجلس الثقافي البريطاني فلسطين

منحة التعليم العالي الفلسطينية:

يعلن المجلس الثقافي البريطاني – فلسطين سنويا عن منح التعليم العالي الفلسطينية "هيسبال" ( HESPAL)، الموجهة للأكاديميين الفلسطينيين العاملين في إحدى الجامعات الفلسطينية المشاركة، الذين يودون المنافسة على هذه المنح من أجل إكمال دراساتهم العليا في المملكة المتحدة، ويصل عدد الفائزين بهذه المنح سنويا إلى 24 طالبا لمنح درجة الماجستير، و14 طالبا لمنح درجة الدكتوراه.

   

تحدد المنحة 26 مجالا تخصصيا للدراسات العليا منها: إستراتيجيات الطاقة النظيفة وحفظها، إدارة الطاقة، الطاقة المستدامة، الهندسة، إدارة الأعمال، التكنولوجيا التعليمية والتعليم للاحتياجات الخاصة، تكنولوجيا المعلومات، وذلك للدراسة في إحدى مؤسسات التعليم العالي البريطانية المشاركة كجامعة غلاسكو (University of Glasgow)، وجامعة ليستر (University of Leicester)، وجامعة وينشستر (University of Winchester)، وكلية لندن للدراسات الاقتصادية (London School of Economics and Political Science (LSE))، وجامعة نوتنغهام (Nottingham University)، أما قائمة الجامعات الفلسطينية المشاركة فتضم 16 جامعة فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة من بينها: جامعة الأزهر، جامعة الخليل، جامعة القدس المفتوحة، الجامعة العربية الأمريكية، الجامعة الإسلامية في غزة، وتقدم هذه المنح للفائزين تغطية كاملة لتكاليف الدراسة والوصول والرسالة البحثية والمعيشة، لكنها لا تغطي رسوم الفيزا، أو تكلفة السفر إلى المملكة المتحدة، أو تكلفة إحضار مرافقين، أو رسوم امتحان آيلتس.

     

University of Glasgow (مواقع التواصل الاجتماعي)

    

وبينما تشمل هذه المنح الأكاديميين في الضفة وقطاع غزة، يعلن المجلس الثقافي البريطاني أيضا وبشكل سنوي عن منحة مماثلة للأكاديميين الفلسطينيين في الجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس فقط، وهي منحة التعليم العالي الفلسطينية "هيسبال" برنامج القدس، وهي عبارة عن 12 منحة دراسية لدراسة الماجستير أو الدكتوراه في أحد التخصصات المحددة كإدارة الأعمال، والعلوم البيئية والبنية التحتية المستدامة، وتكنولوجيا النانو والطاقة، والتمريض، وتدريس اللغة الإنجليزية لغير الناطقين بها، ويتاح التقديم للأكاديميين الفلسطينيين من 10 جامعات فلسطينية مشاركة من بينها: جامعة القدس، وجامعة بيت لحم، وجامعة بوليتيكنك فلسطين، والجامعة التقنية خضوري، وتشمل قائمة الجامعات البريطانية المشاركة نحو 30 جامعة منها: جامعة نيو كاسل (Newcastle University)، جامعة إدنبره (Edinburgh University)، جامعة هوب ليفربول (Hope Liverpool University)، جامعة يورك سانت جون (York St John University)، جامعة أستون (Aston University)، وجامعة بريستول (Bristol University)، وتشمل التغطية المالية المقدمة من المنحة تكاليف الدراسة، والرسالة البحثية، والمعيشة، والوصول، ودورة التحضير لامتحان الآيلتس، وتستثني تكاليف المرافقين، ورسوم الفيزا وامتحان الآيلتس وتذاكر الطيران.

  

منح مؤسسة سعيد للتنمية:

تعد مؤسسة سعيد إحدى أشهر المؤسسات التي دأبت على تعزيز قدرات الشباب الموهوبين في سوريا، والأردن، ولبنان، وفلسطين، والمملكة المتحدة من خلال توفير فرص تعليمية مميزة لهم، ويعود تاريخ هذه الجهود إلى عام 1982، وقد بدأت المؤسسة عام 1984 بتوفير 20 منحة دراسية تعليمية بشكل سنوي تسعى من خلالها إلى بناء قدرات شباب الشرق الأوسط وتمكينهم من قيادة مجتمعاتهم نحو مزيد من التنمية والتغيير الإيجابي، وتركز منح المؤسسة على برامج الماجستير لسنة واحدة في إحدى مؤسسات التعليم العالي في المملكة المتحدة، كما تتيح المجال لبرامج الماجستير لسنتين وبرامج التعليم عن بُعد، وتسمح باستقبال طلبات الدكتوراه إذا التحق الطالب بجامعة أكسفورد أو كامبريدج فقط.

 

لا تشترط المنح دراسة تخصصات معينة، لكن الأولوية تمنح للطلبة الذين سيدرسون تخصصات مهمة لتنمية بلدانهم، وذلك في واحدة من الجامعات البريطانية الشريكة ومن بينها: جامعة أكسفورد (University of Oxford)، كلية لندن للصحة والطب الاستوائي في جامعة لندن (London School of Hygiene and Tropical Medicine, University of London)، كلية الدراسات الشرقية والأفريقية (School of Oriental and African Studies)، جامعة بريستول (Bristol University)، جامعة غلاسكو (University of Glasgow)، جامعة كامبريدج (University of Cambridge)، أما قيمة المنحة فتتضمن الرسوم الدراسية، وتكاليف المعيشة طوال فترة الدراسة، وتكاليف الوصول، وتكلفة الرسالة البحثية، ورسوم الفيزا والرعاية الصحية، وتذكرة الطيران للعودة، وتطلب من طلبة برامج الماجستير الذهاب إلى المملكة المتحدة بدون مرافقين، لكنها تسمح لطلبة الدكتوراه باصطحاب عائلاتهم دون تقديمها أي تغطية لتكاليف ذلك.

  

منح رودس الدراسية في جامعة أكسفورد:

منح رودس (Rhodes Trust Scholarships) هي منح دراسية تمكن سنويا طالبين من دول الأردن ولبنان وفلسطين وسوريا من الحصول على فرصة الالتحاق بأحد برامج الدراسات العليا في جامعة أكسفورد المميزة عالميا، ويتم اختيار الفائزين بها بناء على التميز والمهارات القيادية ما يجعل هذه المنح شديدة التنافس خصوصا وأنها تشترط الحصول المسبق على قبول دراسي في جامعة أكسفورد، ولا تشترط المنحة اختيار تخصص معين، وهي منحة دراسية كاملة، أي إنها تغطي الرسوم الدراسية بالكامل، ورسوم تقديم الطلب الجامعي، وتكلفة تذكرة الطيران ذهاب وعودة لمرة واحدة، وتقدم بدل معيشة سنوي تصل قيمته إلى نحو 14,270 جنيها إسترلينيا، وهي قيمة غير شاملة لتكلفة إحضار أحد أفراد العائلة كالزوج أو الزوجة.

   

جامعة أكسفورد، بريطانيا (مواقع التواصل الاجتماعي)

 

برنامج منحة أكسفورد بروكس غزة:

نشأت مؤسسة أصفري، وهي مؤسسة خيرية بريطانية، بهدف توفير منح دراسية تؤهل الشباب في دول سوريا ولبنان وفلسطين والمملكة المتحدة للنهضة بمجتمعاتهم وتعزيز الإنتاجية فيها، وقد وصلت قيمة المنح الدراسية التي تقدمها المؤسسة لشركائها سنويا نحو 3.5 مليون جنيه إسترليني، ويمول هذا المبلغ مشاريع إغاثية وتعليمية وتطويرية ومجتمعية.

  

بدأت المؤسسة عام 2009 بتقديم برنامج منح دراسية يعرف باسم "برنامج منح أكسفورد بروكس غزة" (Gaza Oxford Brookes University Scholarship)، لطلاب قطاع غزة الذين يطمحون في دراسة أحد برامج الماجستير لسنة واحدة في جامعة أكسفورد بروكس (Oxford Brookes University) في المملكة المتحدة، ويولي البرنامج أهمية كبرى لتخصصات محددة هي: البيئة العمرانية والتجديد والتطوير والإدارة البيئية، التنمية وممارسات الطوارئ، الصحة العامة والوقاية من الأمراض والسيطرة عليها وإعادة التأهيل والرعاية الاجتماعية، القانون وحقوق الإنسان، تكنولوجيا المعلومات، ويتيح إمكانية دراسة مجالات تخصصية أخرى.

 

تغطي المنحة الرسوم الدراسية، وتكاليف المعيشة، وتكلفة السفر إلى المملكة المتحدة، وهي موجهة للطلاب الذين تقل أعمارهم عن 35 عاما ممن يحتاجون الدعم المالي لإكمال دراساتهم العليا، ولا تشترط الحصول مسبقا على قبول دراسي في الجامعة، ويعرض المجلس الثقافي البريطاني -هنا- معلومات حول كيفية التقديم لهذه المنحة.

 

لا تقتصر قائمة المنح الدراسية التي يعرضها المجلس الثقافي البريطاني على هذه القائمة، فهناك منح دراسية أخرى متوفرة للطلبة، ولكل منحة شروطها الخاصة وقيمة محددة من الدعم المالي الذي تقدمه، لذا ينصح الطلبة بالتواصل مع المجلس الثقافي في بلدانهم لجمع المعلومات حول المنح الدراسية المتاحة لهم. 

تقارير متصدرة


آخر الأخبار