انضم إلينا
اغلاق
برنامج التصميم الاحترافي.. مساقات عربية لتعليم الإلستريتور

برنامج التصميم الاحترافي.. مساقات عربية لتعليم الإلستريتور

محمد الجاويش

محرر منوعات
  • ض
  • ض

تصميم الجرافيك هو مزج متكامل بين الصور والرسومات والكلمات، ورغم أن برنامج "الفوتوشوب" هو أكثر برمجيات تصميم الجرافيك شهرة، إلا أن الكثيرين يعتقدون أن "الفوتوشوب" و"الإليستريتور" وجهان لعملة واحدة ويقومان بنفس الوظيفة، لكونهما تابعين للشركة -أدوبي- ذاتها، وهذا ليس أمرا صحيحا. فعلى صعيد ملفات العمل؛ كل منهما يعتمد على تقنية مختلفة تمامًا، فيعتمد الأول في تصاميمه على الرسوميات النقطية التي تعتمد بدورها على وحدة "البيكسل" كبنية بيانية على هيئة شبكة مستطيلة لتمثيل الصور، في حين يعتمد الأخير على الرسوميات المتجهة "الفيكتور" التي تعتمد على وصف الأشكال الهندسية كالنقط والخطوط والمعادلات الرياضية في تمثيل الرسومات والصور.

    

    

إذا ما هو الفرق بين الفوتوشوب والإليستريتور؟

الفارق الجوهري بين البيكسل (الفوتوشوب) والفيكتور (الإليستريتور) يتمثل في أن الصور التي تعتمد على البيكسل لها حيز تكبيري محدد، وبالتالي عند تكبيرها لدرجة أكثر من هذا الحد تفقد الصورة جودتها وتصبح غير واضحة وخاصة أثناء الطباعة، على عكس الصور المستندة على الفيكتور، فيمكن تكبيرها إلا ما لا نهاية، ولن تفقد درجة واحدة من جودتها. لذا يُستخدَّم الإليستريتور لإنشاء رسومات رقمية موجهة مثل: الأشكال التوضيحية والخرائط، والرسوم البيانية والإنفوغرافات، والشخصيات الرسومية وشعارات العلامات التجارية.

  

بينما يستخدم الفوتوشوب بشكل أساسي في تحرير الصور والتعديل عليها، تصميم الأوراق الرسمية، وإنشاء التصاميم البصرية المتنوعة، وحتى تصميم مواقع الويب وتطبيقات الهاتف المحمول. ونظرًا لتداخل كلا من الفوتوشوب والإليستريتور تداخل تام في مجال التصميم، وبما إننا تناولنا خلال تقرير سابق مجموعة فريدة من دروس تعليم الفوتوشوب باللعة العربية، لذا سوف نستعرض خلال هذا التقرير مجموعة مميزة من المساقات والدورات التدريبية التي تساعدك على تعلّم الإليستريتور من البداية وحتى مستوى متقدم باللغة العربية وعبر يوتيوب فقط.

  

دورة الإليستريتور من البداية حتى الاحتراف – قناة أحمد إبراهيم

رغم فقر المحتوى العربي على الإنترنت لا سيما فيما يخص المجالات التقنية والرقمية، إلا أن هناك قلة من المحترفين الذين لديهم الملّكة والموهبة بحيث يجمعوا بين الخبرة العملية العميقة في مجالهم مع الأسلوب الشيق الممتع وطريقة الشرح السلسة اليسيرة. هذا ما نتحدث عنه بعينه، فوسّط الكم الكبير من الدورات التدريبية رديئة أو متوسطة الجودة التي يدّعي أصحابها أنهم النخبة في مجال تصميم الجرافيك وخاصة العمل على برنامج الرسوميات الشهير الإليستريتور، تظهر هذه الدورة كشعاع نور في وسط العتمة.

    

   

قد أكون متحيزًا بعض الشيء إلى هذه الدورة لاعتقادي أنها الأفضل على الإطلاق، فلم أجد دورة تدريبية أخرى شاملة قد تسمو لدرجة المنافسة أو حتى تقترب منها خلال رحلة بحثي الطويلة أثناء إعداد هذا التقرير. يُقدِّم هذه الدورة المهندس أحمد إبراهيم، الذي درس بكلية الفنون التطبيقية، ويعمل كمحاضر في مجال تصميم الجرافيك بالتوازي مع عمله كمصمم جرافيك. يتميز إبراهيم بأسلوبه الأكاديمي السهل الممتنع، الذي يجمع بين البساطة والتعقيد، السلاسة والتفصيل.
 

يُقدِّم إبراهيم خلال هذه الدورة خلاصة خبرته على طبق من فضة للمهتمين بدخول عالم تصميم الجرافيك والراغبين في إتقان العمل على برنامج الإليستريتور. فتتكون الدورة من 14 درسا تعليميا تطبيقيا فريدا للغاية، مقسمين على 25 فصل ونحو 47 مقطع من مقاطع الفيديو عالية الدقة متوسطة المدة التي تتراوح في الغالب بين 10 و22 دقيقة، مع الاختلاف الطفيف في بعض الدروس التي قد تبدأ مدتها من 3 دقائق فقط، وتصل أحيانا إلى 39 دقيقة. كل فصل من الفصول الـ 25 يركز على موضوع واحد أو أكثر من الموضوعات الهامة المتعلقة بالبرنامج.

   

    

تبدأ أولى دروس الدورة بالتعريف على برنامج الإليستريتور، واستخداماته، والفرق بينه وبين برامج التصميم الأخرى. ثم ينطلق تدريجيًا في مناقشة الفروق الجوهرية بين الفيكتور والبيكسل، مع التعرف على الواجهة الرئيسية للبرنامج، والنوافذ والأدوات والقوائم التي يحتوي عليها البرنامج، وأهمية واستخدام كل منها. وبداية من المحاضرة الرابعة المُقسمة على 6 دروس بإجمالي 65 دقيقة ينطلق إبراهيم في مناقشة الموضوعات الأكثر أهمية مع التطبيق العملي خطوة بخطوة ليضعك في النهاية على الطريق الصحيح.

  

بدأ إبراهيم هذه السلسلة المميزة في 4 أكتوبر/تشرين الأول عام 2014، أي بعد إنشائه لقناة اليوتيوب الخاصة به بثلاثة أيام فقط، ورغم ذلك انهال عليه المتابعين الذين يبلغ عددهم نحو 24 ألف متابع نشط، مثلما انهالت ضغطات الإعجاب على كافة الدروس بداية من اليوم الأول. يبلغ إجمالي عدد المشاهدات التي حققتها قناة إبراهيم نحو 1.5 مليون مشاهدة، ما يقرب من 900 ألف مشاهدة منها من نصيب الدورة محور حديثنا. للانتقال إلى الدورة مباشرة من هنا.

  

دورة تعلّم الإليستريتور للمبتدئين – قناة مصطفى مكرم

إن كنت مبتدئا وتبحث عن بوابة للولوج من خلالها إلى برنامج الإليستريتور، وأرض صلبة تستطيع الوقوف عليها وحكم قبضتك على أساسيات البرنامج في فترة قصيرة، فهذه الدورة هي الأكثر ملائمة لك بكل تأكيد. هذا الدورة هي الترشيح الثاني في قائمتنا لأهم الدورات التدريبية لتعليم الإليستريتور لعدة أسباب، فرغم الاختلافات الكثيرة بين طريقة الشرح المتبعة خلال هذه الدورة المختصرة والدورة السابقة لها التي يغلب عليها الطابع الأكاديمي الفريد، إلا أنهما يتشاركان في الأسلوب الشيق الممتع الذي يتخذ من السلاسة والبساطة وسهولة الفهم منهاجا لا يحيد عنه.

    

     

يُقدِّم هذه الدورة صانع المحتوى مصطفى مكرم، الذي يعمل كمصمم جرافيك ومحاضر ومدون الفيديو. تتعدد مواهب مكرم وتتمايز بحيث لا تقتصر على تصميم الجرافيك وحسب مثلا، فهو يُعتبر نفسه صانع محتوى في المقام الأول وبالتالي يستغل مواهبه الكثر في صناعة محتوى تعليمي مميز للمبتدئين يدمج بين الجودة العالية وطريقة الشرح السلسة المختصرة. تمتد مواهب مكرم إلى ما بعد تصميم الجرافيك، إذ يهتم بالتصوير الفوتوغرافي وتصوير الفيديو، ومونتاج وتحرير الفيديو والمونتاج والإخراج التلفزيوني وغيرها الكثير.

 

يستهدف مكرم خلال هذه الدورة المبتدئين المهتمين بدخول عالم تصميم الجرافيك من خلال العمل على برنامج الإليستريتور. تتكون الدورة من 24 محاضرة تعليمية على هيئة مقاطع فيديو عالية الدقة قصيرة المدة حيث يتراوح كل منها بين 5 و11 دقيقة في الغالب بإجمالي عدد ساعات لن يتجاوز 4 ساعات. تركز كل محاضرة من المحاضرات الأربع وعشرين على شرح ومناقشة عدة موضوعات أساسية تُعتبر بمنزلة ركيزة رئيسية من الركائز الجوهرية لبرنامج الإليستريتور.

   

      

يبدأ مكرم أولى محاضراته بالتعرف على البرمجيات الشبيهة بالإليستريتور، ولماذا يُعد الإليستريتور أبرزها في الوقت الحالي، ثم يناقش أهمية الإليستريتور كواحد من أهم البرمجيات المرتبطة بتصميم الجرافيك وأكثرها طلبًا إلى جانب الفوتوشوب. يستمر مكرم في التعريف ببرنامج الإليستريتور، واستخداماته، وأوجه التشابه والاختلاف بينه وبين الفوتوشوب، ثم يناقش الفرق بين الفيكتور والبيكسل، وماهية كل منهما، وكيفية استخدامهما. يتطرق مكرم بداية من المحاضرة الثانية إلى التعريف بالواجهة الرئيسية للبرنامج، وأدوات ونوافذ البرنامج وقوائم العمل، وطريقة استخدام كل منها.

  

رغم أن مكرم كان قد أسس قناته على اليوتيوب منذ عام 2008، إلا أن سلسلة محاضرات الإليستريتور تُعد واحدة من أحدث الدورات التعليمية التي قدمها، إذ تم نشرها خلال يناير/كانون الثاني الماضي. ورغم أن الدورة لم يمر عليها سوى بضعة أشهر إلا أنها حققت ما يزيد على 200 ألف مشاهدة. يبلغ عدد متابعين القناة نحو ما يقرب من 207 ألف مشترك، بينما يبلغ إجمالي عدد مشاهدات القناة نحو 11 مليون مشاهدة. للانتقال إلى الدورة مباشرة من هنا.

  

السلسلة الكاملة لتعلّم الإليستريتور – قناة نور حمصي

بدأ المصمم نور حمصي هذه القناة كفكرة بسيطة بهدف نشر الوعي التكنولوجي في المجتمع العربي من خلال تقديم دروس وشروحات عالية الجودة حول مجال تصميم الجرافيك وكل ما يتعلق به وبمرور الوقت توسعت القناة توسعًا كبيرا للغاية حتى أصبحت تمتلك أكثر من 125 ألف متابع نشط. نور حمصي هو مدير فني ومصمم جرافيك متخصص في الطباعة والنشر والتغليف، وتصميم الويب الأمامي وتجربة المستخدم وخلق الهويات لديه خبرة عميقة تتجاوز 13 عاما في مجال الجرافيك والتصوير والتصميم.

    

     

تتكون هذه الدورة من 18 محاضرة تعليمية على هيئة مقاطع فيديو عالية الدقة متوسطة المدة حيث يتراوح كل منها بين 10 و25 دقيقة في الغالب بإجمالي عدد ساعات لن يتجاوز 6 ساعات. تركز كل محاضرة من المحاضرات على شرح ومناقشة عدة موضوعات أساسية لبرنامج الإليستريتور بداية من: التعرف على البرنامج وأساسياته واستخداماته، والتعرف على مهارات البرنامج الواجب احترافها، ومن ثم التعرف على الفرق بين الإليستريتور والفوتوشوب، والفرق بين الفيكتور والبيكسل، والتعرف على كيفية فتح ملفات العمل.

  

مرورًا بالتعرف على الواجهة الرئيسية للبرنامج، وأدوات البرنامج ونوافذه وقوائم العمل الخاصة به. والتعرف على أداة دمج الألوان وأداة الفرشاة، والرسم المنظوري وكيفية رسم الخطوط والأشكال، وليس انتهاءً بالتعرف على كيفية تصميم السير الذاتية والإعلانات التجارية والإنفوغرافات والشعارات خطوة بخطوة. رغم أن الدورة لم يمر عليها سوى عامان إلا أنها حققت ما يزيد على 570 ألف مشاهدة، في حين يبلغ إجمالي عدد مشاهدات القناة نحو 5.5 ملايين مشاهدة. للانتقال إلى الدورة مباشرة من هنا.

  

دورة تعليم الإليستريتور حتى الاحتراف – قناة محمد خيّال

تُعتبر هذه الدورة بمنزلة دليل إرشادي تطبيقي لتعلم العمل على برنامج الإليستريتور من البداية وحتى مستوى متقدِّم. رغم قلة جودة دروس هذه الدورة وطول مدتها وعدم اختصارها مقارنة بالدورتين السابقتين، فضلًا عن جودة الصوت المنخفضة بعض الشيء التي قد تمثل حاجزا نفسيا ضد استكمال عملية التعلّم عند البعض، إلا أن ذلك لا ينقص من قيمة المحتوى التعليمي شيئًا ولا تزال الدورة واحدة من الدورات العربية الجيدة في تعلم الإليستريتور، لكنها أكثر ملائمة للمبتدئين الذين يفضلون التعلّم عبر أسلوب الشرح البطيء.

    

    

يُقدِّم دروس هذه الدورة مصمم الجرافيك محمد خيّال، الذي يعمل كمدير فني متخصص في التصاميم الإعلانية والعلامات التجارية والمجلات والكتب وتصميم هوية الشركات. تتكون الدورة من 51 درس تعليمي تطبيقي من دروس الفيديو متوسطة وطويلة المدة التي يركز كل واحد منها على شرح جانب محدد أو أداة ما أو موضوع جوهري من الموضوعات المرتبطة بالإليستريتور. تتراوح مدة الدروس المتوسطة بين 13 و20 دقيقة في المتوسط، في حين تتراوح مدة الدروس الطويلة التي تكون دروس تطبيقية في الغالب بين 25 و40 دقيقة.  

  

كالعادة؛ وبالتشابه مع الدورتين السابقتين، تبدأ أولي دروس الدورة بالتعرف على برنامج الإليستريتور، واستخداماته، والفرق بين الفيكتور والبيكسل. ثم التعرف على الواجهة الرئيسية للبرنامج وبيئة العمل، وكيفية فتح ملف جديد، والتعامل مع النوافذ والأدوات والقوائم التي يحتوي عليها البرنامج، وأهمية استخدام كل منها. تستمر الدروس في مناقشة كيفية التعامل مع الأشكال والأشكال المفتوحة، وتعلّم كيفية التعامل مع الطبقات واستخدام أدوات التحديد والتخصيص، والتعرف على الدوران والانعكاس إلى جانب الكثير من الدروس التطبيقية الإضافية.

    

     

قناة خيّال تأسسّت في 2009، لكنه بدأ بإعداد هذه الدورة منذ العام قبل الماضي 2016، لذا من الممكن أن نلتمس له العذر على جودة الصوت المتوسطة، التي لاحظت أنها قد تحسنت في دروس أخرى تالية. الآن، يبلغ عدد متابعي القناة نحو ما يقرب من 55 ألف مشترك نشط، مع ما يقرب من المليوني مشاهدة، أكثر من نص مليون مشاهدة منها كانت من نصيب هذه الدورة وحدها. للانتقال إلى الدورة مباشرة من هنا.

  

أخيرًا، رغم أن الدورات السابقة تُعتبر بمنزلة دليلا متكاملا قادرا على مد المهتمين بتعلّم العمل على الإليستريتور بالمعرفة الأساسية والخبرة العملية والتطبيقية اللازمة للدخول إلى مجال تصميم الجرافيك، إلا ان هناك بعض الدورات الإضافية التي يمكن اللجوء إليها كمواد تكاملية مثل: دورة تعليم الإليستريتور المُقدَّمة من أكاديمية ملتقى الدارين بواسطة المهندسة سمر صبحي، والتي تتكون من 24 درس تعليمي بإجمالي 25 ساعة تدريبية، ويمكن الانتقال إليها من هنا. ودورة تعليم الإليستريتور التي تتكون من 16 محاضرة تدريبية يُقدِّمها المصمم محمد عاطف، ويمكن الالتحاق بها من هنا

تقارير متصدرة


آخر الأخبار