انضم إلينا
اغلاق
لغات العصر.. للمبتدئين مساقات إلكترونية في تطوير الويب

لغات العصر.. للمبتدئين مساقات إلكترونية في تطوير الويب

هالة أبو لبدة

محررة تعليم وجامعات
  • ض
  • ض

 "يجب على كل شخص في هذه الدولة أن يتعلم كيف يبرمج كمبيوتر، لأن ذلك يعلمك كيف تفكر"

(ستيف جوبز)

  

يتسارع ارتباط التكنولوجيا بحياة البشر وتأثيرها فيهم، ويبرز هذا التأثير في دورها في تعزيز مشاريعهم وإيصالهم بأكبر عدد من الفئات التي تسعى هذه المشاريع لاستقطابها، وسواء تنوعت هذه المشاريع ولم تقتصر على التجارية منها، فإن بوابتها الرئيسية للعبور لجماهيرها عبر الإنترنت هي المواقع الإلكترونية. ينطوي عالم المواقع على الكثير من السمات والخفايا التي تستهوي الأشخاص للتعرف عليها وتعلمها لفهمها ومعرفة كيفية التعامل معها والمساهمة في تطويرها، وهو ما تتيحه الموارد الإلكترونية التي تزخر بها الشبكة العنكبوتية. وبتسليط الضوء على جانب تطوير المواقع فلدينا جوانب عديدة يمكننا التطرق إليها، لكننا سنقتصر على أبرز المساقات الإلكترونية لتعلم أهم اللغات المستخدمة في تطوير الويب، وتحديدا اللغتين HTML وجافا سكريبت.

    

  

HTML/CSS

يأتي اسم اللغة HTML اختصارا لـجملة "Hypertext Markup Language" وتعني "لغة ترميز النص الفائق"، وننوه في البدء إلى كون هذه اللغة ليست لغة برمجة كما يعتقد الكثيرون ولكنها لغة وصفية، حيث تستخدم كجزء من تصميم المواقع وليست مسؤولة بالكامل عن ذلك، فمهمتها هيكلة الصفحة أي تحديد أماكن العناصر عليها(1)، وتعد من أقدم اللغات وأوسعها استخداما(2)، أما مهمة تصميم الصفحات والمواقع فهي مسؤولية لغة البرمجة CSS "Cascading Style Sheets" "صفحات الطرز المتراصة"(3)، ويُـعد استخدام لغة HTML جزءا أساسيا من "المظهر الأمامي لتطوير الويب" أو ما يُعرف باسم "Front-end web development" أي تطوير الواجهة الأمامية للتطبيقات وهي الواجهة التي يشاهدها المستخدم وما تتضمنه من أشكال وأيقونات وصور وخيارات وغيرها(4).

   

لتعلم هذه اللغة هناك الكثير من المساقات الإلكترونية المتاحة لكافة المستويات، وسنركز هنا على جانبين المبتدئ والمتوسط، ففي المستوى المبتدئ لدينا مجموعة مميزة جدا من الدروس الإلكترونية المقدمة باللغة العربية للأشخاص المبتدئين الذين لا تتوفر لديهم أي خلفية عن اللغة، تقدم هذه الدروس بواسطة شبكة عيد باستخدام موقع يوتيوب، وعددها 35 درسا تغطي المفاهيم الأساسية المرتبطة بتعلم اللغة كالاختصارات والشجرة (المخطط الهرمي) والمصطلحات المرتبطة بها، تتميز هذه الدروس بتفعيل التطبيق العملي خلال الشرح وبكونها مقدمة بأسلوب مبسط يسهل على المتلقي فهمها وتطبيقها مباشرة.

  

لدينا أيضا مساق "Intro to HTML and CSS" مقدم على منصة "يوداسيتي" (Udacity) بواسطة شركة غوغل، وهو مساق مجاني مدته ثلاثة أسابيع، يستهدف المبتدئين الذين يرغبون في تعلم لغة HTML، وكيفية استخدامها في تصميم المواقع، ويتميز المساق بكونه يجمع اللغتين HTML وCSS، حيث تقسم الدروس فيه إلى ثلاثة أقسام: لغة HTML، مشكلات تواجه اللغة HTML، لغة CSS، ومشكلات تواجه اللغة CSS، وتغطي دروس لغة HTML مفاهيم مهمة مرتبطة بها كالشجرة، والمتصفحات، وتحرير النصوص، تتبع بعد ذلك بمجموعة من المشكلات التي تُمكّن الطالب من تطبيق ما تعلمه لحلها، ويساعده في ممارسة مهارة الكتابة باستخدام هذه اللغة، أما دروس لغة CSS فتوضح ماهيتها، والفرق بينها وبين لغة HTML، وتتناول موضوعات ذات صلة كالخصائص والمحددات والألوان.

    

  

أما للمستوى المتوسط فتقدم منصة يوديمي مساقا بعنوان "Build Responsive Real World Websites with HTML5 and CSS3"، لا يتطلب المساق خبرة بالتشفير أو التصميم لكنه يتطلب معرفة بالوسوم (Tags) وكيفية استخدامها بشكل عام، ويتضمن أدوات تعليمية تجمع مقاطع الفيديو والمقالات والمصادر المساعدة، ويصنف في المرتبة الأولى بحسب تصنيف الموقع للمساقات التي تعلم لغة HTML وCSS، حيث يهدف إلى تزويد طلابه بما يحتاجون إليه للبدء بتصميم صفحات الويب باستخدام اللغتين HTML/CSS من البداية وحتى المستوى المتقدم، ويغطي مراحل وأدوات تصميم الموقع الفعال بما فيها الألوان والصور والأيقونات، والتصميم، وكتابة الكود، وتحسين الموقع للحصول على أداء أسرع لتحسين محركات البحث، وأفضل الممارسات، أي إن الطلاب سيكونون جاهزين لتصميم المواقع فور انتهائهم من المساق، وذلك من خلال مجموعة تحتوي على 77 درسا تعليميا. تجاوز عدد طلاب المساق 70 ألف طالب، وحصل على تقييم كلي 4.7 من 5 من قِبل 12,500 طالب من بينهم، ورغم أنه لا يقدم مجانا فإن الحصول على كوبون من الموقع يتيح للطالب دراسته مجانا أو بخصم كبير على قيمة رسومه، كما يمكن الاستفادة من العروض الدورية التي يقدمها الموقع وتنخفض خلالها أسعار المساقات إلى أقل من عُشر قيمتها.

   

جافا سكريبت

تعد لغة جافا سكريبت "JavaScript" لغة برمجة عالية المستوى، وهي مختلفة عن لغة جافا رغم التشابه في الاسم. تعتبر أيضا إحدى لغات البرمجة المستخدمة في تطوير "المظهر الأمامي لتطوير الويب" (Front-end web development)، إلا أن إنشاء نظام البرامج Node.js الذي يعتمد في كتابته على هذه اللغة ساهم في تطبيقها في "تطوير البنية التحتية للتطبيق" (Back end Development)، أي استخدامها خارج المتصفح(5).

  

الآن لتعلم هذه اللغة فأنت أمام مئات المساقات الإلكترونية المتوفرة عبر المنصات التعليمية أو قنوات يوتيوب، قد تجد بعض الدروس المتسلسلة ضمن قائمة محددة تركز على موضوع معين، وهو النوع المفضل لتعلم هذا الموضوع بدلا من بذل الوقت على دروس متفرقة قد لا تخدم هدفك التعليمي، وسنتناول هنا مساقات لتعلم لغة جافا سكريبت وتعلم Node.js. نبدأ بدروس شبكة عيد وهذه المرة هذه الدروس ليست مقدمة للمبتدئين، أي إنها تتطلب توفر معرفة باللغة لدى المتعلمين، تقدم الشبكة على قناتها على يوتيوب 90 درسا لتعلم لغة جافا سكريبت باللغة العربية، تبدأ بتوضيح نقاط مهمة كعناصر الصفحة، ثم تنتقل لتشرح كيفية تحويل اللغات جافا سكريبت وHTML إلى شجرة وتغطي المصطلحات المرتبطة بذلك، ثم توضح استخدامات بعض الدوال والخصائص، وبمفهوم Node وأنواعه ومشكلاته، كما تفصل بعض الشيء حول لغة CSS، وتوضح مفاهيم كالاستخدام الحدثي والتأثيرات، مع استخدام الأمثلة للتبسيط، والتطبيق العملي لتوضيح كيفية تطبيق المعلومات التي يتضمنها التدريب.

    

  

لدينا أيضا مساق إلكتروني آخر "The Complete JavaScript Course: Build a Real-World Project" تعرضه منصة يوديمي، ويُصنّف على أنه أفضل المساقات المختصة بتعلم جافا سكريبت على المنصة، كما أنه أحد أعلى مساقاتها تقييما، ويتجاوز عدد طلابه 78 ألف طالب. يسعى المساق لجذب الأشخاص المهتمين بتعلم لغة جافا سكريبت، أو معرفة المكتبات أو الأطر الشائعة مثل: React، ولا يتطلب وجود خبرة بالتشفير، لكن يُفضّل أن تتوفر لدى المتعلم معرفة باللغات HTML/CSS، ويهدف المساق إلى وضع المتعلمين على بداية الطريق لتعلم لغة جافا سكريبت ونقله إلى المستوى المتقدم، وذلك عبر تعليمه كيفية معالجة الكود وفهم أكواد المبرمجين الآخرين، وكيفية تنظيم الكود باستخدام النماذج والوظائف، وسبب وجود بعض العناصر في اللغة وكيفية عملها، وذلك من خلال 113 درسا، تغطي أساسيات لغة جافا سكريبت وكيفية عملها في الخلفيات، والكائنات والوظائف، ويعتمد التعليم في هذا المساق على مقاطع الفيديو والمقالات والموارد المساعدة، والاختبارات القصيرة، والتطبيق العملي لصنع أكواد لتطبيقات حقيقية، ما يُمكّن الطلبة من فهم ما تلقّوه بصورة أوضح.

  

قد تحتوي المساقات الإلكترونية المتخصصة بتعليم جافا سكريبت على دروس لتعليم Node.js، أو تتطرق إليه بصورة مقتضبة وسريعة، لكن هناك مساقات أخرى مخصصة للتوسع في هذا النظام وشرحه وتعليمه للمهتمين، نستعرض هنا أحدها وهو مساق "The Complete Node.js Developer Course (2nd Edition)" الذي تعرضه منصة يوديمي. يعد هذا المساق من المساقات المميزة التي تخصصت في تعليم Node.js، حيث يبدأ بتعليم الملتحقين أساسيات نود وكيفية بناء واختبار وإطلاق تطبيقات نود، ثم ينتقل إلى الأدوات المتقدمة واستخداماتها كتخزين البيانات باستخدام "مونغو دي بي" (MongoDB) وهي نظام قاعدة بيانات مفتوحة المصدر(6)، وإنشاء خوادم الويب إكسبرس (Express) وواجهات برمجة التطبيقات AIs، وإنشاء تطبيقات ويب واقعية. 

   

يقدم المساق للأشخاص الذين يتوفر لديهم فهم بلغة جافا سكريبت وتحديدا المتغيرات، والوظائف، والدوال، والكائنات، ليؤهلهم للعمل كمبرمجي Node، وقد تم تحديثه مؤخرا ليغطي النسخة الأحدث من نود وهي Node 9، ويشتمل على 134 درسا تتنوع فيه الأدوات التعليمية بين مقاطع الفيديو والمقالات، كما يقدم 110 مصدر مساعد، وقد التحق بهذه الدروس أكثر من 63 ألف طالب، وقيّمه أكثر من 12 ألفا منهم بـ 4.7 من 5.

    

  

لا تقتصر المساقات الإلكترونية على المذكورة في التقرير، فهناك كمٌّ كبير من المساقات المتاحة، لكن الأمر يبدأ باختيار أفضل هذه المساقات، والالتزام بها، وتفادي الانتقال غير المترابط بين المساقات والذي يسبب إضاعة وقت المتعلم، وربما يصيبه بالإحباط ويدفعه للتراجع عن تعلم هذه اللغات في حال لم يحصل على فهم واضح لمتطلباتها.

    

"ينبغي أن يتمتع المرء في العالم المتصل عن بُعد بـ "معرفة وظيفية" بالكمبيوتر والبرمجيات بوصفها أدوات تُستخدم في الحياة اليومية"

(ستيوارت سيلبر، الكون الرقمي)

آخر الأخبار