انضم إلينا
اغلاق
ناينجولان ينتصر لروما.. بيولي يهزم إنتر ميلان!

ناينجولان ينتصر لروما.. بيولي يهزم إنتر ميلان!

أحمد أباظة

محرر رياضة
  • ض
  • ض

في مباراة اتفق خلالها مدربو الفريقين على تحديد هوية الفائز ربما قبل أن تبدأ، تغلب روما على مضيفه إنتر ميلان بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد ضمن منافسات الأسبوع السادس والعشرين للدوري الإيطالي.


بين من اهتم بغلق العمق والأطراف، ومن سلَّم أطرافه متوفية بالفعل، بين من حافظ على حظوظه، ومن رأى أشياء لا يراها سواه، يواصل الذئاب محاولات اللحاق بيوفنتوس المتصدر بفارق 7 نقاط، ويتراجع إنتر خطوة إلى المركز السادس في سباق المراكز الأوروبية.

تشكيل الفريقين (بي إن سبورت)


لماذا بيولي دائماً؟
بعد الهزيمتين أمام نابولي ويوفنتوس بدأت الرؤية في الثبوت إلى حد كبير: ستيفانو بيولي لا يهزم الكبار داخل الأرض أو خارجها حتى إشعار آخر، لا لشيء سوى براعته الاستثنائية في الاستقرار على أسوأ الخيارات الممكنة أثناء التحضير للمباراة.

 

مدرب النيراتزوري اعتمد 3-4-2-1، مفضلاً إشراك دانيلو دامبروزيو كمدافع ثالث بدلاً من جواو ميراندا الموقوف، وهو ما أدى بدوره إلى تراجع أنتونيو كاندريفا وإيفان بيريسيتش لشغل مراكز أجنحة الوسط لحساب تواجد جواو ماريو ومارسيلو بروزوفيتش أسفل المهاجم، دون أدنى مبرر حقيقي!

متوسط تمركز الفريقين بعد 25 دقيقة: ماذا يفعل بروزوفيتش وجواو ماريو (77 و6) هنا بينما بيريسيتش (44) يبدو أقرب لظهير أيسر؟ (بي إن سبورت)


ما سر تراجع الجناحين المتميزين هجومياً وإنهاكهما بأدوار دفاعية بينما يتواجد لاعبي وسط أسفل ماورو إيكاردي مباشرةً؟ ناهيك عن نزعة بروزوفيتش شبه الدائمة لليسار والتي أسفرت عن اعتماد اليمين كاملاً على كاندريفا دفاعاً وهجوماً في عدة لقطات؟
 

الخريطة الحرارية لبروزوفيتش (بي إن سبورت)


لم يكن مفاجئاً أن تخرج تلك العملية الهجومية مشوهة من رحم ذلك النظام العشوائي، فإيكاردي شبه معزول أمام ترسانة الذئاب الدفاعية والتي بدورها لم تشهد نفس الأخطاء، فتخيلوا حال روما هجومياً لو كان سباليتي قرر إشراك صلاح في مركز برونو بيريز لحساب تواجد باريديس مثلاً تحت دزيكو.. لماذا قد يفكر أحد بذلك من الأساس؟

 

رغم تشابه تشكيلي الفريقين إلى حد كبير، إلا أنهما الشيء ونقيضه الكامل، حيث وقع اختيار سباليتي على ثلاثة قلوب دفاع وليس قلبين وظهير، وعلى طرفين مدافعين بالأساس وليس جناحي هجوم تم اعتقالهما بالخلف عنوة أو "رؤية فنية"، وأخيراً وضع صلاح وناينجولان تحت دزيكو لأسباب واضحة أرانا الثاني عملياً لماذا وبصورة فردية خالصة، هل يمكن قول ربع ذلك عن بروزوفيتش؟ أمور تفسر سر خروج الشوط الأول مظهراً ذلك التفوق الكاسح من جانب روما. استحواذ بنسبة 55% و8 محاولات منهم 3 على المرمى مقابل 3 محاولات منها تسديدة وحيدة على مرمى تشيزني.

 

راديا يحكم
حين سُئل لوسيانو سباليتي عن أسلوب حياة نجم فريقه راديا ناينجولان وسهره وتدخينه وما إلى ذلك أجاب المدرب الإيطالي مازحاً بأنه سيجعله ينام بجواره، مدرب الذئاب مشهور بتصريحاته الغريبة والساخرة ولكنه بعد تلك المباراة قد يفعلها حقاً!

 

نعم، فما كاد بيولي يحاول التحرك بعد 55 دقيقة من "ماذا يفعل بروزوفيتش" بإشراك إيدر مارتينيز بدلاً منه، كان البلجيكي ينطلق وينطلق مستغلاً تحرك رائع من محمد صلاح أجبر الدفاع على المزيد من التقهقر ليسجل ثاني الأهداف بتلك التسديدة الرائعة.

الخريطة الحرارية لرجل المباراة بلا منازع (بي إن سبورت)


من ورائه يواصل دانيلي دي روسي تقديم مستويات ثابتة ومتميزة هذا الموسم، إلى جانب كيفن ستروتمان الذي راح ضحية دوامة من الإصابات أعاقت مسيرة لاعب يمتلك من الإمكانيات ما يلزم لوضع بصمته بجوار عظماء هذا المركز، فهو يمتلك خليطاً مميزاً بين القدرات الهجومية والدفاعية.

 

على النقيض تماماً امتلك الإنتر جيفري كوندوجبيا في مباراة خافتة بينما كان جاليارديني بحال جيدة، فقط تزامن تقديمه لمباراة جيدة مع مأساة دفاعية جعلته بطلاً لهدف ناينجولان الأول الذي اكتفى خلاله بالركض إلى جانبه بينما تراجع موريلو للوراء، الأخير أيضاً لم يكن بحال جيدة ففي نهاية الشوط الأول كاد أن يزيد الأمور خراباً بفشل غريب في التعامل مع الكرة الهوائية التي وصلت لدزيكو وراءه، ولكن هل تصدق أن جاليارديني حصل على أعلى تقييم في صفوف إنتر بل أعلى حتى من دي روسي وستروتمان؟ نعم فمن تمريرته في ظهر دفاعات روما حصل بيريسيتش على الكرة التي صنع منها هدف الأفاعي الوحيد.

تقييم اللاعبين (هو سكورد)


يستفيد الثنائي إنتر وروما من تواجد جواو ماريو وناينجولان في ذلك المركز دفاعياً وهجومياً، فهما إلى جانب قدراتهما الهجومية يضغطان بشكل جيد من الأمام ويجعلانك أقرب للكرات الثانية، ولكن بيولي لاحظ متأخراً أن ماريو ليس النينجا، وأن سباليتي منحه صلاح ليدعمه بالأمام من الجهة الأخرى وليس بروزوفيتش يزاحمه في مركز لا ينتمي إليه من الأساس.

 

بدأ إيدر متأخراً في تنشيط الهجوم وتنشيط الطرف الأيمن بأكمله، وتلاه جابرييل باربوسا في الدقيقة 75 بدلاً من كاندريفا، وحظي بيرسيتش بالمزيد من الحرية الهجومية، بعد أن حصل سباليتي على ما يريده بالفعل، فالكرواتي لم يكن يومه سهلاً بين بيريز وروديجير، وبالتالي ظل يوم إيكاردي بين روديجير وفازيو بائساً حتى نشط الكرواتي ومنحه كرة الهدف، ليُري بيولي ماذا يمكن أن يفعل في المكان الذي ينتمي إليه.

 

على الجانب الآخر حل دييجو بيروتي بدلاً من صلاح في الدقيقة 70، وبعد الهدف مباشرةً في الدقيقة 83 أتى ليوناردو باريديس بدلاً من دي روسي لأسباب بدنية في المقام الأول، وفي لقطة هرب خلالها دزيكو وتهور جاري ميديل، حصل الذئاب على ركلة جزاء سجلها بيروتي في الدقيقة 85 لتنتهي الأمور على ذلك النحو.

 

مَن سيُلام الآن؟
الفارق بين شوطي المباراة مخيف للغاية، حيث نجح النيراتزوري في قلب انسحاقه بالشوط الأول إلى تفوق كاسح في الثاني، لا يسهل تصديق أن تلك الإحصائيات تخص الفريق الذي كان مقهوراً طيلة النصف الأول حيث لا يشوبها هنا سوى الفشل في توجيه الكرة إلى المرمى، وأن ذلك التفوق أتى متأخراً للغاية فقد بدأ فعلياً بعد الهدف الثاني.
 

بعد الفشل الذريع بالشوط الأول، عاد الإنتر ليمتلك الاستحواذ بنسبة 57% ويجعل الكرة تقضي وقتاً أطول في ثلث روما، محققاً 11 محاولة بينها 3 على المرمى، مقابل 4 محاولات فقط لروما منهم 2 على هاندانوفيتش، ولكن هاتين الاثنين سكنتا الشباك.

إحصائيات المباراة: انقلاب بين الشوط الأول بتفوق إنتر في الثاني (بي إن سبورت)


في المرة السابقة أمام يوفنتوس اتهم ستيفانو بيولي حكم اللقاء، كان هناك ظروف تسمح بذلك وحتى لم يكن الأمر حقيقياً فالأجواء العدائية بين يوفنتوس وإنتر ستسمح بإلهاء الجماهير في ذلك الأمر عوضاً عن أخطائه الحقيقية، ولكن لا يوجد حكم يمكن لبيولي لومه عن تلك الليلة..

 

ما يميز بيولي عن سابقه المُقال فرانك دي بور أنه إيطالي، قريب من أجواء الكالتشيو ولم يجلب معه فكراً غريباً على الطليان، بتلك المجموعة من اللاعبين هذا أمر يمنحك أفضلية أمام الخصوم الأقل، بينما يتوقف الأمر أمام الخصوم المساويين أو الأفضل على ما ستفكر به لمواجهتهم، ولكن إن أفرطت في التفكير ربما تفعل ما فعله بيولي.. باختصار.. لا يمكن أن تسمح لنفسك بتقديم شوط أول كهذا وأنت تملك ما يسمح لك أن تقدم شوطاً ثانياً كذاك!

تركيا وإسرائيل.. واقع العلاقات واحتمالات التقارب

تقارير متصدرة


آخر الأخبار