انضم إلينا
اغلاق
بأقل من 70 دولارا.. أفضل 5 أساور رياضية لتتبع اللياقة البدنية

بأقل من 70 دولارا.. أفضل 5 أساور رياضية لتتبع اللياقة البدنية

محمد الجاويش

محرر منوعات
  • ض
  • ض

على مدى السنوات الماضية، تطورت أجهزة تعقب النشاط واللياقة البدنية تطورا بديعا، بعدما كانت مجرد مخططات متواضعة تؤدي مهام بسيطة مثل حساب عدد الخطوات، إلى أدوات مميزة لا غنى عنها في تتبع النشاط البدني ومراقبة الحالة الصحية والتدريبات داخل أروقة النوادي الرياضية وصالات الجيم وخارجها. الآن، الإصدارات الأكثر تقدما من هذه الأجهزة تؤدي مهام أكثر تقدما بطبيعة الحال مثل تتبع دورات النوم وتحليل النوم العميق وجودته، ومراقبة معدل نبضات القلب والتنفس وغيرها.

لكن من المحبط أن الساعات الذكية وأجهزة التتبع المتقدمة باهظة الثمن بدرجة مبالغ فيها بالنسبة للكثيرين، وهو الدافع الرئيس الذي حث الشركات التقنية على توفير الأساور الذكية (smart bands) كحل وسط، حيث تُقدّم معظم المهام التي تقدِّمها الساعات الذكية بداية من الوقت والمنبه وتتبع اللياقة البدنية والأنشطة الرياضية، ومعدل نبضات القلب حتى تتبع وتحليل دورات النوم والنوم العميق وغيرها، لكن بسعر منخفض. خلال هذا التقرير سوف نستعرض أفضل الأساور الرياضية التي توفر أفضل قيمة مقابل السعر، لذلك فلن تتخطى هذه القائمة حاجز الـ 70 دولارا.

  

  

هواوي باند 2 برو

رغم أن سوار "هواوي باند 2 برو" (Huawei Band 2 Pro) هو الإصدار قبل الأخير في إصدارات هذه السلسلة من الأساور الذكية ويعتبره البعض قديما نسبيا لأنه مضى على صدوره قرابة عام ونصف، فإنه لا يزال واحدا من أفضل الأساور الرياضية الرخيصة التي توفر أفضل قيمة مقابل السعر. يتميز السوار بالتصميم السلس الذي يوفر مزيدا من الراحة لمعصميك لدرجة أنك لن تشعر به، ويوفر تجربة بسيطة لتتبع اللياقة البدنية من خلال نظام تحديد المواقع العالمي "GPS" المدمج الذي يوفر بيانات أكثر دقة حول المسافة المقطوعة أثناء الجري لمسافات طويلة مع تفصيل معدل السرعة واتجاه الحركة ووتيرتها.

  

يضم السوار متتبعا ذكيا لمراقبة معدل ضربات القلب طوال اليوم وخاصة أثناء ممارسة الرياضة، مما يمنحك معلومات دقيقة تستند إلى البيانات بشكل أفضل حول صحة قلبك، ومتتبعا آخر فريدا لمراقبة بيانات النوم تم تطويره بالتعاون مع المستشفيات التعليمية ومراكز الأبحاث التابعة لجامعة هارفارد، يقوم بتتبع مراحل النوم الخفيفة والعميقة مما يمنحك البيانات التي تحتاج إليها لجعل نومك أكثر جودة وراحة. كما يضم دليلا تعليميا ذكيا لعملية التنفس الخاصة بك، يساعدك على الاسترخاء والتركيز بعمق والتفكير الجيد بشكل يومي. [1]

  
لا يكتفي هذا السوار بتقديم بيانات شاملة حول التدريبات الرياضية والحركة ومعدل ضربات القلب وحسب، بل يحتوي على نظام المراقبة العملية "First beat" المُدمج بخوارزمية تحليل الحركة الاحترافية التي تقيّم أسلوبك في ممارسة الأنشطة الرياضية، لمساعدتك على ممارسة التمارين بطريقة علمية كاملة من خلال توفير تمارين أكثر تخصصا لزيادة قدرتك على التحمل وتعزيز المعدل الأقصى لاستهلاك الأكسجين. يتميز السوار بالمتانة والقدرة على تحمل الظروف القاسية، بداية من الرطوبة والمطر وصولا إلى مقاومة الماء أثناء السباحة حتى عمق 50 مترا. [2]

    

  

يُمكّنك السوار كذلك من مشاهدة المكالمات الواردة والرسائل وإشعارات التطبيقات، لكن صغر حجم الشاشة قد يحول دون قراءة بعضها أو التفاعل معها بحرية. أكثر ما يميز السوار هو خامات التصنيع القوية، ودقة نظام تحديد المواقع العالمي المدمج، ودقة تتبع معدل ضربات القلب، ومتتبع النوم العميق، ودليل تتبع التنفس الجيد، وعمر البطارية القوي الذي يدوم لقرابة 21 يوما من الاستخدام العادي، لكن لا تستمر هذه المزية عند تشغيل وضع التمرين الكامل حيث تدوم لما يتراوح بين 4 و5 ساعات فقط نظرا للتعقب العميق للعديد من الوظائف الحيوية. [3]


أما أبرز مشكلات السوار تنطوي على الشاشة صغيرة الحجم غير الملونة وغير القابلة للمس ذات السطوع الخافت في ضوء الشمس القوي، وتطبيق الهاتف الذكي عتيق الطراز الذي يفتقر إلى كثير من المزايا الحديثة. [4] لذا إن كنت تبحث عن سوار خفيف ذي تصميم انسيابي على معصمك، مع بطارية قوية ونظام مبتكر لتخصيص أنشطتك الرياضية ومراقبة مقاييس اللياقة البدنية الخاصة بك ومتتبع جيد لدورات النوم، فهذا السوار هو الأفضل لك. السوار متوفر بثلاثة ألوان هي الأسود والأزرق والوردي، وبسعر يبلغ نحو 67 دولارا أميركيا. للشراء عبر أمازون من هنا.

أمازفيت بيب

"أمازفيت بيب" (Amazfit Bip) هو متتبع للياقة البدنية من إنتاج شركة "Huami" التي تُدعَّم من قِبل شركة الإلكترونيات الصينية شاومي، وتُعتبر أكبر شركات الأجهزة القابلة للارتداء عالميا. يتفرد متتبع أمازفيت عن بقية هذه القائمة بكونه أكثر ولاء إلى الساعات الرياضية الذكية منه للأساور الذكية، لدرجة أنه يتشابه في التصميم بدرجة أصيلة مع ساعات أبل، ويمكن القول بأن تصميمه مستوحى بشكل كبير من ساعة أبل 3. تتميز ساعة أمازفيت بالتصميم الجذاب والوزن الخفيف للغاية الذي يجعلك تشعر وكأن الساعة مجرد لعبة أطفال. [5]


لكن رغم ذلك فإنها مصنعة من مادة البولي كربونيت القوية مع سوار ناعم مصنوع من السيليكون. ساعة أمازفيت هي الرفيق اليومي المثالي لتتبع نشاطك اليومي ولياقتك البدنية، حيث تبقيك على اطلاع دائم بعدد الخطوات اليومية والمسافة المقطوعة والأنشطة الرياضية التي قمت بها، مع عدد السعرات الحرارية المفقودة ومعدل ضربات القلب. [6] وذلك من خلال تقديم إحصاءات متكاملة بالاعتماد على أحدث التقنيات المدمجة كنظام تحديد المواقع العالمي ومقياس التسارع ثلاثي المحاور.


تحتوي الساعة على شاشة عاكسة ملونة تعمل باللمس، ومغطاة بطبقة حماية من زجاج كورنينغ غوريلا، توفر سهولة الرؤية في ضوء الشمس الساطع للوقت والتاريخ والطقس والإحصاءات الرياضية وما إلى ذلك. وتتمتع بميزة إضافية ألا وهي تتبع معدل النوم وساعات اليقظة حيث توفر تتبع مفصل للنوم بما فيها فترات ومراحل النوم العميق والخفيف بالإضافة إلى أوقات الاستيقاظ. وتتميز بخاصية العرض الدائم التي تُمكّنك من تلقي وقراءة النص الكامل لإشعارات المكالمات والرسائل النصية ورسائل البريد الإلكتروني والتطبيقات الأخرى بفاعلية. [7]


إضافة إلى عمر البطارية القوي الذي يحطم الأرقام القياسية حيث يستمر لما يصل إلى 30 يوما مع الاستخدام المنتظم، وما يصل إلى 45 يوما مع الحد الأدنى من الإشعارات. الآن يمكن الجزم بأن أكثر ما يميز هذه الساعة الذكية هو: التصميم القيم العصري وخامات التصنيع الجيدة، والوزن الخفيف والإطار ناعم الملمس الذي يمنحك الحرية الكاملة كأنك لم ترتد أي شيء على معصمك، ونظام تحديد المواقع العالمي المدمج وعداد الخطى الدقيق، والشاشة الملونة العاكسة والعرض الدائم للإشعارات والرسائل، وعمر البطارية القوي الذي يدوم طويلا.


أما أبرز مشكلات السوار تنطوي على الرسومات منخفضة الدقة إلى حد ما، وعدم دقة قياسات معدل ضربات القلب في بعض الأحيان، وواجهة الاستخدام غير الملائمة المليئة بالتفاصيل بعض الشيء. [8] لذا إن كنت تبحث عن ساعة ذكية شبيهة بساعات أبل لكن لا تود دفع مبالغ طائلة مقابل ذلك، أو إن كنت تبحث عن ساعة ذكية تجمع بين التصميم العصري والوزن الخفيف والبطارية القوية مع السعر المنخفض، فهذه الساعة هي الأفضل لك بكل تأكيد. الساعة متوفرة بأربعة ألوان نابضة بالحياة هي الأسود والأبيض والبرتقالي والأخضر، وبسعر يبلغ نحو 68 دولارا أميركيا. للشراء عبر أمازون من هنا.

هواوي باند 3 برو

هذا السوار هو الإصدار الأحدث من سوار "هواوي باند 2 برو" (Huawei Band 2 Pro) التابع لعملاق الاتصالات الصيني هواوي. لم يختلف هذا الإصدار كثيرا عن سابقه، لكنه حاول إضافة بعض التحسينات الإضافية والتقنيات الأكثر تطورا. لكن ما يبرز الإصدار الأخير حقيقة هو استبدال الشاشة غير الملونة صغيرة الحجم التي لم تكن تعمل باللمس في الإصدار السابق بأخرى ملونة قابلة للمس بتقنية أموليد (AMOLED) وقياس 0.95 بوصة تمنح المستخدمين تجربة مثالية مع شاشة مميزة كبيرة الحجم. [9]



السوار مُدمج به نظام تحديد المواقع العالمي "GPS" الذي يستهلك طاقة منخفضة أثناء الجري لمسافات طويلة، ويوفر تقييما فوريا لتأثيرات التدريب بما في ذلك الحد الأقصى لمعدل استهلاك الأكسجين وأوقات التعافي وغيرها. رغم أن الشركة المصنعة للسوار تدّعي أنه يتضمن متتبعا أكثر ذكاء لمراقبة معدل ضربات القلب، يستخدم إضاءة الأشعة تحت الحمراء المدعومة بالذكاء الاصطناعي التي تُمكّن السوار من مراقبة بيانات معدل ضربات القلب ليل نهار في الوقت الحقيقي، [10] فإن آراء كثير من المستخدمين تشيد بدقة تتبع معدل ضربات القلب لصالح الإصدار السابق لهذا السوار.


كحال أغلبية الأجهزة القابلة للارتداء، يحتوي السوار على متتبع ذكي للأنشطة الرياضة يساعدك على تحسين لياقتك البدنية عبر طيف واسع من التدريبات الرياضية التي يتضمنها، بما فيها السباحة حيث يوفر ملاحظات ذكية أثناء السباحة كالتعرف على السكتة الدماغية وتحسينها وحساب عدد السعرات الحرارية المفقودة وعدد مرات الدوران ومتوسط نقاط "SWOLF" لتحسين السباحة في المياه المفتوحة. يُمكّنك السوار كذلك من التحكم في هاتفك عبر مشاهدة المكالمات الواردة ومعاينة محتوى الرسائل وإشعارات التطبيقات.


أما عن تقنية مراقبة النوم التي أصبحت بمنزلة حصان طروادة لشركة هواوي تستخدمه ككارت رابح في أغلبية أجهزتها القابلة للارتداء، تم تضمينه في هذا السوار أيضا لكن بهيئة أكثر تميزا بحيث يساعدك في تحديد مشكلات النوم الأكثر شيوعا ومن ثم توفير أكثر من 200 حل محتمل لمساعدتك على النوم بشكل أفضل. [11] أكثر ما يميز السوار هو دقة نظام تحديد المواقع العالمي، ومتتبع السباحة المتقدِّم، ومتتبع النوم العميق، وعمر البطارية القوي الذي يدوم لقرابة 12 يوما مع تشغيل معدل نبضات القلب ومعدل النّوم، ناهيك بمقاومته للماء حتى عمق 50 مترا.

أما أبرز مشكلات السوار التي أشار إليها المستخدمون تنطوي على الإطار المعدني الضخم الذي قد لا يناسب المعصمين الصغيرين، وتأخر استجابة نظام تحديد المواقع العالمي لبضع ثوان عند إغلاقه. [12] لذا إن كنت تبحث عن سوار ذكي ذي تصميم مبتكر وشاشة ملونة كبيرة الحجم، مع بطارية ذات عمر جيد، وتتبع مميز لبيانات النوم، وآخر متقدم للسباحة، فهذا السوار هو الأفضل لك. السوار متوفر بثلاثة ألوان هي الأسود والأزرق والأبيض، وبسعر يبلغ نحو 70 دولارا أميركيا بعدما كان بنحو 115 دولارا أميركيا. للشراء عبر أمازون من هنا.

هونر باند 4

"هونر باند 4" (Honor Band 4) هو جهاز تتبع اللياقة البدنية الأكثر تقدما حتى الآن من شركة هونر التي تنتمي إلى مجموعة شركات هواوي، لذا يمكننا القول إن هذا السوار هو الثالث في قائمتنا القصيرة الذي ينتمي إلى شركة هواوي. يحتوي السوار على شاشة ديناميكية ملونة نابضة بالحياة بتقنية أموليد (AMOLED)، وكبيرة الحجم بقياس 0.95 بوصة تعمل باللمس بالكامل مع زر في مقدمة السوار يعمل باللمس أيضا، مما يمنحك تجربة مثالية خاصة في ضوء الشمس الساطع. [13]

 


يتسم السوار بالتصميم المألوف ومواد التصنيع الجيدة ذات الملمس الانسيابي على معصم اليدين. ويوفر متتبعا ذكيا للأنشطة الرياضية يساعدك على تحسين لياقتك البدنية عبر مجموعة واسعة من التدريبات الرياضية التي يتضمنها، بما فيها المشي والجري وركوب الدراجات والسباحة في الهواء الطلق، حيث يوفر ملاحظات ذكية أثناء السباحة كالتعرف على حدود السباحة وتسجيل السرعة والمسافة والسعرات الحرارية المفقودة، وعدد مرات الدوران ومتوسط نقاط "SWOLF" لتحسين السباحة في المسبح والمياه المفتوحة. 


يوفر السوار متتبعا ذكيا لمراقبة معدل ضربات القلب، يستخدم إضاءة الأشعة تحت الحمراء المدعومة بالذكاء الاصطناعي التي تسمح بمراقبة بيانات معدل ضربات القلب في الوقت الحقيقي على مدار 24 ساعة. [14] ويحتوي كذلك على متتبع مراقبة بيانات النوم الخاص بشركة هواوي والذي تم تطويره بالتعاون مع المستشفيات التابعة لجامعة هارفارد، يقوم بتتبع مراحل النوم الخفيفة والعميقة مما يمنحك البيانات التي تحتاج إليها لجعل نومك أكثر جودة وراحة، وتقديم نصائح حول مشكلات النوم الشائعة كالأرق وفقر النوم العميق والاستيقاظ بسهولة وعادات النوم غير المنتظمة. [15]


يمكنك السوار أيضا من التحكم في هاتفك عبر مشاهدة المكالمات الواردة أو المرفوضة ومعاينة محتوى الرسائل وإشعارات التطبيقات والرسائل الجديدة والتقاط الصور. أبرز ما يميز السوار هو الشاشة الملونة التي تعمل باللمس، ومتتبع النوم العميق، وعمر البطارية الجيد الذي يدوم لقرابة 17 يوما مع الاستخدام العادي، ومقاومته للماء حتى عمق 50 مترا، ناهيك بالسعر المنخفض الذي يتراوح بين 40 و49 دولارا أميركيا.


أما أبرز مشكلات السوار تنطوي على عدم دمج نظام تحديد المواقع العالمي بالسوار، مع افتقار دقة تتبع معدل ضربات القلب في بعض الأحيان، والإطار المصنوع من السيليكون والذي قد يبدو رخيصا بعض الشيء، وسوء التعامل مع الإشعارات.[16] لذا إن كنت تبحث عن سوار ذكي رخيص الثمن ذي تصميم جيد وشاشة ملونة كبيرة الحجم، مع بطارية ذات عمر جيد وتتبع جيد لبيانات النوم، فهذا السوار هو الأفضل لك. السوار متوفر بثلاثة ألوان هي الأسود والأزرق والوردي. للشراء عبر أمازون من هنا.

شاومي ماي باند 3

يتباهى سوار "شاومي باند 3" (Xiaomi Mi Band 3) بتقديم مزايا تتبع النشاط واللياقة البدنية ذاتها التي توفرها الأساور الذكية الأخرى لكن بسعر رخيص للغاية. يتسم السوار بخفة الوزن مع إطار مصنوع من السيليكون مريح للارتداء، وشاشة غير ملونة تعمل باللمس تتميز بكبر الحجم عن الإصدار السابق لهذا السوار. يوفر "ماي باند 3" متتبعا دقيقا لعدد الخطوات والأنشطة الرياضية الأخرى التي يتضمنها تطبيق السوار على الهاتف الذكي، بما فيها المشي والجري وركوب الدراجات والسباحة، مما يساعدك على تحسين لياقتك البدنية. [17]


يوفر السوار متتبعا جيدا لمراقبة معدل ضربات القلب يقوم بقراءة التغيرات في معدل ضربات القلب في الوقت الحقيقي بدقة على مدار 24 ساعة، ويحتوي على متتبع مميز لمراقبة بيانات النوم بداية من نوعية النوم وجودته حتى بيانات عن النوم العميق والخفيف مما يمنحك بيانات واضحة لجعل نومك أكثر جودة وراحة. كما يحتوي على خاصية تنبيهات عدم النشاط التي تذكرك بالحركة أو المشي بعد الاستلقاء أو الجلوس لفترة طويلة مما يساعدك على تحسين صحتك البدنية العامة، مع خاصية تنبيهات الهدف التي تساعدك على وضع هدف خاص بلياقتك البدنية والعمل على تحقيقه. [18]


يُمكّنك السوار أيضا من التحكم في هاتفك عبر مشاهدة المكالمات الواردة أو المرفوضة مع إمكانية رفض المكالمات بدون استخدام الهاتف، ومعاينة محتوى الرسائل وإشعارات التطبيقات. أبرز ما يميز هذا السوار هو السعر الرخيص للغاية الذي يتراوح بين 34 و38 دولارا أميركيا، والتصميم البسيط وخامات التصنيع الجيدة، وعمر البطارية المميز الذي يدوم لقرابة 30 يوما مع الاستخدام العادي، ناهيك بخاصية مقاومة الماء حتى عمق 50 مترا التي لا توجد إلا في الأساور متوسطة ومرتفعة السعر.



أما أبرز مشكلات السوار تنطوي على صعوبة الرؤية وقراءة الإشعارات في ضوء الشمس الساطع، وعدم دمج نظام تحديد المواقع العالمي بالسوار، مع افتقار دقة تتبع معدل ضربات القلب في بعض الأحيان، ومتتبع النوم غير المتقدم. لذا إن كنت تبحث عن سوار ذكي رخيص الثمن للغاية ذي تصميم بسيط ومريح للارتداء مع بطارية ذات عمر جيد، فهذا السوار هو الأفضل لك. [19] السوار متوفر بثلاثة ألوان هي الأسود والأزرق والبرتقالي. للشراء عبر أمازون من هنا.


أخيرا، رغم وجود كثير من الأساور والساعات الذكية الأخرى التي توفر معظم المزايا السابقة وبدقة أفضل في بعض الأحيان، لكن يرجى الانتباه إلى أن العامل الأساسي الذي استندت إليه هذه القائمة القصيرة هو القيمة مقابل السعر، حيث توفر هذه الأساور الذكية الكثير من المزايا التي تتوفر في الساعات الذكية باهظة الثمن التي قد تكلفك مئات الدولارات في أفضل الحالات، كتتبع معدل ضربات القلب ومراقبة بيانات النوم والتنفس وغيرها، لكن بسعر منخفض للغاية لن يتخطى 70 دولارا.

تقارير متصدرة


آخر الأخبار